مصدر يمني: منصور هادي "ميت سريرياً"

تابعنا على:   11:28 2015-02-17

أمد/ صنعاء: نفى مصدر مقرب من الرئيس اليمني المستقيل عبد ربه منصور هادي صحة الأنباء التي تحدثت عن وفاته، مؤكداً في الوقت ذاته أن هادي يمر بظروف صحية حرجة جداً وأنه في حالة موت سريري، وفقاً صحيفة المشهد اليمني.
وأكدت وزيرة الإعلام في الحكومة المستقيلة نادية السقاف، أنها زارت الرئيس المستقيل عبد ربه منصور هادي في منزله المحاصر، ووجدت حالته الصحية وفي وضع حرج جداً.
وأكدت الوزيرة المستقيلة أن الرئيس بحاجة إلى السفر لتلقي العلاج فوراً، مشيرة إلى أن الحوثيين يرفضون فك الحصار عن هادي حتى يصلون إلى اتفاق سياسي مع الأحزاب، حتى ولو مات بسبب حالته الحرجة.
فيما قال مراسل تلفزيون الحرة بصنعاء عبد الكريم شيباني، إن هناك أنباء تتحدث عن وفاة الرئيس المستقيل هادي الذي يعاني من مرض في القلب، وهو ما نفاه المصدر.
وطالب شيباني جماعة الحوثي بالسماح للرئيس المستقيل التحدث مباشرة للشعب عبر وسائل الإعلام، لإثبات عدم صحة أنباء وفاته.
ولم يظهر الرئيس هادي على وسائل الاعلام منذ تقديم استقالته ليلة الـ22 من يناير (كانون الثاني) الماضي، باستثناء صورة له بالزي الشعبي أثناء لقائه بقيادات حزبية زارته، بعد أسبوع من تقديم استقالته.