"الشروق": قيادى إخوانى حصل على 7 ملايين دولار من دولة عربية لتهريب مرسي وأعضاء الشورى الى غزة

17:02 2013-11-24

أمد/ القاهرة: كشفت تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا في مصر مع عزت الغريب، القيادى بجماعة الإخوان الإخوان، الذى قبض عليه فى سيناء قبل أيام، أنه كان ينسق مع العناصر التكفيرية المرتبطة بتنظيم القاعدة، فى شمال سيناء، بهدف تنفيذ عمليات إرهابية فى القاهرة وعدد من المحافظات، وأنه تلقى تحويلا ماليا من دولة عربية بمبلغ 7 ملايين دولار بهدف اقتحام سجن برج العرب لتهريب الرئيس المعزول محمد مرسى.

وأشارت التحقيقات إلى أن الغريب توجه إلى سيناء منذ شهرين بتكليف من مجلس شورى الجماعة، ليكون حلقة وصل مع أعضاء الجماعات الجهادية، ولترتيب عمليات تهريب أعضاء مجلس الشورى إلى غزة، حال صدور أوامر بالقبض عليهم.

وأظهر محضر التحريات، الذى تسلمته النيابة، أن للغريب علاقات قوية مع بعض القبائل، وهو ما سهل له التخفى بسيناء، ومن ثم التواصل مع أعضاء تنظيم أنصار بيت المقدس المرتبط بتنظيم القاعدة، والذى أعلن مسئوليته عن عدد من العمليات الإرهابية.

وأوضحت التحريات أن الغريب أوصل مبالغ مالية طائلة إلى تنظيم أنصار بيت المقدس، لشراء أسلحة وسيارات، ولتدريب عناصره، الذين يتجاوز عددهم 900 فرد، بهدف نقلهم إلى القاهرة لتنفيذ عمليات إرهابية، من بينها استهداف ضباط الجيش والشرطة والوزراء وبعض الشخصيات العامة، واستهداف أماكن ومزارات سياحية، إضافة إلى ضرب البنية التحتية، كما أشارت التحريات إلى أنه تم رصد أكثر من 7 ملايين دولار تم تحويلها من دولة عربية إلى الغريب، الذى أوصلها بدوره إلى أعضاء كتائب الفرقان، وهى جماعة تكفيرية، سبق أن أعلنت مسئوليتها عن قتل ضابط ومجند فى الإسماعيلية إضافة إلى استهداف محطة القمر الصناعى بالمعادى، وأكدت التحريات أن هذه الكتائب كانت تعد للهجوم على سجن برج العرب، وتهريب الرئيس المعزول، لكن تشديد الحراسة بمحيط السجن حال دون ذلك، وصدرت أوامر لأعضاء الخلية بتأجيل العملية، أنكر الغريب أمام النيابة صحة ما جاء فى محضر التحريات، مشيرا إلى أنه هرب إلى سيناء بعد علمه بصدور قرار بالقبض عليه

اخر الأخبار