سورية: الاتفاق الإيراني دليل على أن الحلول السياسية هي الأنجع لأزمات المنطقة

تابعنا على:   15:43 2013-11-24

أمد/ دمشق- (د ب أ): اعتبرت سورية أن الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين إيران والدول الكبرى دليل على أن “الحلول السياسية هي الأنجع لأزمات المنطقة”.

ونقلت وكالة الأنباء السورية (سانا) عن مصدر مسؤول في وزارة الخارجية والمغتربين القول إن “الجمهورية العربية السورية ترحب بالاتفاق الذي تم التوصل إليه في جنيف صباح اليوم بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية والدول خمسة زائد واحد وتعتبره اتفاقا تاريخيا يضمن مصالح الشعب الإيراني الشقيق ويعترف بحقه في الاستخدام السلمي للطاقة النووية في الأغراض السلمية”.

وأعربت سورية عن اعتقادها أن “التوصل إلى هذا الاتفاق دليل على أن الحلول السياسية لأزمات المنطقة هي الطريق الأنجع لضمان الأمن والاستقرار فيها بعيدا عن التدخل الخارجي والتهديد باستخدام القوة”.

وأضاف المصدر أن “الاتفاق يمهد السبيل نحو جهد دولي لإخلاء منطقة الشرق الأوسط من جميع أسلحة الدمار الشامل لاسيما بعد انضمام سورية إلى اتفاقية حظر استخدام الأسلحة الكيميائية”، مشددا على أن “إسرائيل تبقى العقبة الوحيدة التي تحول دون تحقيق هذا الهدف كونها الطرف الوحيد الذي يملك السلاح النووي ويرفض وضع منشآته النووية تحت رقابة الوكالة الدولية للطاقة الذرية”.

اخر الأخبار