اعتصام أمام مقر الـ bbc لإنصاف الاسرى الفلسطينيين

12:57 2013-11-24

أمد / لندن : حملة نصرة الأسرى الفلسطينيين" البريطانية اعتصاماً الأحد أمام مقر هيئة الإذاعة والتلفزيون البريطانية(BBC) اعتراضاً على تجاهلها السافر لقضية الأسير الفلسطيني الأردني علاء حماد المضرب عن الطعام منذ 205 يوم.

وقالت الحملة في بيان لها على شبكة الانترنت إن الـBBC انحرفت عن مهمتها في الإعلام والتثقيف وتوفير الأخبار الموثوقة في العالم وبريطانيا، لرفضها تغطية قضية الأسير حماد الذي لم يره أطفاله منذ سبعة أعوام.

وأوضحت أن محرك البحث الشهير جوجل، أظهر أن موقع الـBBC على الانترنت يحتوي على 20 مليون مادة صحفية ما بين تقرير ومقال وتحقيق، لم يتطرق أحدها للأسير الأردني.

وأشارت إلى أن التحيز من قبل الـBBC ليس جديدا، "فبعد أشهر من الاحتجاج خارج مقرهم على صمتهم عن ذكر الأسيرين المضربين عن الطعام سامر العيساوي وأيمن الشراونة، تم ذكر العيساوي 6 مرات و الشراونة 5 مرات فقط.

"محنة" شاليط

ولفتت إلى أنه في المقابل ذكرت القناة إسم الجندي "الاسرائيلي" جلعاد شاليط الذي أسر لدى حماس في غزة عام 2006 أكثر من 998 مرة موزعة ما بين تقارير ومقالات بعد عامين من اطلاق سراحه، مشيرةً إلى أنه برغم الإفراج عنه إلا أن قضيته مازالت حاضرة في الـBBC.

وأضافت الحملة :" بلغ التركيز على قضية شاليط إلى أنه جرى اعداد مواد لاحياء الذكري السنوية لاطلاق سراحه".

وبينت الحملة البريطانية لنصرة الأسرى الفلسطينيين أن تقارير شاليط في الـBBC ، تحدثت عن كتابه "المحنة"، و"الآثار النفسية"، التي ترتبت على أسره لدى حماس في "محاولة لمواكبة شهرته" مثل "أول ركوب لدراجته بعد أن عاد الى الوطن ورحلته لباريس.

دافعو الضرائب

وأوضح البيان أن الـBBC ، تستمد تمويلها من "دافعي الضرائب" الذي بلغ العام الماضي 3.7 مليار جنيه استرليني، وأنه من حقنا كدافعين لتلك الضرائب، أن نحصل على التوعية والتثقيف اللازم فيما يتعلق بقضية الأسرى المضربين عن الطعام داخل السجون (الإسرائيلية).

ونوهت الحملة أن الاحتجاج سيكون بالتزامن مع احتجاج آخر تنظمه عائلة حماد في الأردن.

الجدير بالذكر أن "حملة نصرة الأسرى الفلسطينيين" تسعى لرفع مستوى الوعي لمحنة الأسرى الفلسطينيين وبناء التضامن مع نضالهم والعمل من أجل حريتهم، وقد انطلقت الحملة بمبادرة من تجمع "إن مايندز إنوفيتف"، واللجنة الإسلامية لحقوق الإنسان (ihrc.org.uk) بمناسبة يوم القدس، في 17 أغسطس عام 2012، ومنذ ذلك الحين والحملة تعقد الكثير من الفعاليات كل أسبوعين لدعم الأسرى الفلسطينيين.

اخر الأخبار