حسام : أسيران من قطاع غزة يدخلان أعواما اعتقالية جديدة .

تابعنا على:   13:25 2013-10-07

 أمد/ أفادت جمعية الأسرى والمحررين "حسام" بأن الأسيرين رامي جودت زكي بربخ ( 34 )عاما من مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة، و الأسير محمد شكري صالح البابلي من سكان مخيم النصيرات بغزة قد دخلا أعواما اعتقالية جديدة في سجون الاحتلال .

وأوضح مدير دائرة الإعلام والناطق الإعلامي باسم جمعية "حسام" أسامة الوحيدي بان الأسير بربخ أنهى اليوم عامه الإعتقالي التاسع عشر ودخل عامه العشرين في سجون الاحتلال ، مشيرا إلي أنه معتقل منذ 7/10/1994 ومحكوم بالسجن لمدة 99 عاما بتهمة تنفيذه لعملية قتل جندي إسرائيلي داخل الأراضي المحتلة عام 1948 ولم يتجاوز في حينه من العمر 15 عاما ، لافتا بأن الأسير رامي هو شقيق الشهيدين سامي وصابر بربخ الذين استشهدا خلال انتفاضة الأقصى المباركة .

وأضاف الوحيدي بأن الأسير بربخ القابع حاليا في سجن نفحة يعتبر أحد أسرى "ما قبل أوسلو" ، ومن المرتقب أن يتم إطلاق سراحه ضمن الدفعات القادمة المتفق عليها بين القيادة الفلسطينية وحكومة الإحتلال .

كما أفادت "حسام" بأن الأسير محمد شكري صالح البابلي من سكان مخيم النصيرات وسط قطاع غزة قد أنهى عامه العاشر ودخل عامه الحادي عشر بشكل متواصل في سجون الإحتلال ، حيث أنه اعتقل بتاريخ 7/10/2013 أثناء عودته من رحلة علاج في جمهورية مصر العربية، بعد اصابته بشظايا صاروخ من طائرات الاحتلال ، وحكم عليه بالسجن لمدة 17عاما بتهمة انتمائه لحركة الجهاد الإسلامي ومقاومته للإحتلال وهو متزوج ولديه 4 أبناء .

اخر الأخبار