محكمة حمساوية تخفض عقوبة السجن بحق المناضل"السكني" وكتائب الأقصى تعتبر القرار منقوصاً

تابعنا على:   20:07 2013-11-21

أمد/ غزة: قبلت محكمة الإستئناف العسكرية التابعة لحركة حماس في غزة اليوم الخميس طلب الأستئناف المقدم من قبل محامي الدفاع المكلف بقضية قائد كتائب شهداء الأقصى زكي السكني .

وقالت مصادر خاصة، ان محكمة الإستئناف خفضت مـدة عقوبة السجن الصادرة بحق "السكني" من خمسة عشرة عاماً إلى عشرة أعوام قضى منها خمسة أعوام وثلاثة أشهر داخل سجون حماس بغزة .

وعلى ذات الصعيد، أصدرت كتائب شهداء الأقصى بياناً مقتضباً اليوم تعقيباً على الموضوع قالت فيه، إن القرار القاضي بتخفيف عقوبة السجن بحق قائدها العام هو قراراً منقوصاً وغير كافياً، مؤكدة بأنها كانت تنتظر إطلاق سراحه فور إنعقاد جلسة الطعن، والإكتفاء بالمدة التي قضاها داخل السجون، وإحترام تاريخه النضالي العريق الذي يفتخر به كل فلسطيني .

وأوضح البيان، أن الكتائب قلقة جداً من إستمرار إعتقال قائدها في ظل التصريحات الإسرائيلية المتلاحقة بشن عدوان جديد ضـد قطاع غزة، مؤكدة أنه من أبرز قادة المقاومة المطلوبين للإحتلال، وإن إعتقاله يجعل منه فريسة سهلة للإحتلال .

وطالبت "الكتائب" القوى الوطنية والإسلامية، وكل الشرفاء من أبناء الشعب الفلسطيني بالتدخل السريع والضغط والعمل على إطلاق سراح القيادي "السكني"، وخصوصاً أنه يعاني ظروف صحية صعبة نتيجة إصابته عدة مرات وإجراء العديد من العمليات الجراحية خلال فترة الإعتقال.