قراقع : يتهم إسرائيل بارتكابها "جرائم" بحق الأسرى المرضى

تابعنا على:   18:46 2013-11-21

أمد / رام الله : اتهم وزير الأسرى والمحررين فى الحكومة الفلسطينية، برام الله، عيسى قراقع، إسرائيل بـ"ممارسة الجريمة بحق المعتقلين الفلسطينيين فى سجونها من خلال تأخر تشخيصها للأمراض التى تصيب الأسرى".

وفى مؤتمر صحفى عقده بحضور مختصين، وأهالى أسرى فى قاعة بلدية "البيرة" قرب رام الله، اليوم الخميس، أشار قراقع إلى أن هناك "عدداً من الأسرى المرضى يعانون أوجاعاً، وتدهوراً صحياً كبيراً نتيجة الإهمال الطبى، وعدم تلقيهم العلاج المناسب فى الوقت المناسب".

وقال: "إسرائيل لا تقدم للأسرى العلاج المناسب بالرغم من أنها تعتقلهم، كما أنها تطلب من الأسرى دفع ثمن العلاجات الإضافية التى يحتاجونها".

وتابع: "لا نريد أن تستقبل شهداء جدد من داخل السجون، نريد تدخلاً حقيقياً، وضغطاً من قبل المؤسسات الدولية للإفراج عن هؤلاء الأسرى المرضى".

وحسب قراقع، فإن "إسرائيل تعتقل 1400 أسير فلسطينى مريض، منهم 14 أسيراً بحالة خطرة ومصابين بأمراض السرطان، والشلل، والإعاقة، وأمراض القلب، والكلى، فيما توفى خمسة أسرى خلال عامى 2012 و2013".

ووجه وزير الأسرى نداءً إلى العالم، طالب فيه "ألا يقف متفرجاً على الجرائم الإسرائيلية بحق الإنسانية".