جبهة التحرير الفلسطينية تزور السفارة الإيرانية لتقديم العزاء في قتلى الانفجار

18:38 2013-11-21

أمد / طهران : قام وفد من جبهة التحرير الفلسطينية، برئاسة عباس الجمعة، عضو المكتب السياسي للجبهة ، بزيارة السفارة الإيرانية، مقدما واجب العزاء بالشهداء الذين سقطوا جراء الانفجار الإجرامي الذي تعرضت له السفارة في بيروت .

وكان في استقبالهم سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية السيد غضنفر ركن أبادي وطاقم السفارة، وممثل وزارة الخارجية الإيرانية، وقدم الجمعة التعازب باسم جبهة التحرير الفلسطينية وامينها العام الدكتور واصل ابو يوسف ونائب الامين العام ناظم اليوسف وقيادة الجبهة .

ودان الجمعة في تصريح لوسائل الاعلام التفجيرين الإرهابيين ،ودعا جميع القوى اللبنانية لأن يكونوا في صف واحد ضد هذه المحاولات الإرهابية لتفويت الفرصة على الإرهابيين في زعزعة الأمن والاستقرار في لبنان.

وحمل اسرائيل مسؤولية تفجيري السفارة الايرانية في بيروت عبر استخدامها بعض الادوات التكفيرية التي تسعى الى تأجيج نار الفتنة وتفجير أوضاع المنطقة، معتبرا ان هذه الجريمة تهديداً للاستقرار والسلم الاهلي، مؤكدا التزام الشعب الفلسطيني بالقوانيين والانظمة اللبنانية، والأمن والأستقرار في لبنان وتعزيز العلاقات الكفاحية مع الشعب اللبناني ووحدة المصير والهدف المشترك ، والوقوف الى جانب الجمهورية الاسلامية في ايران .

وقال الجمعة أن هذه الجرائم الإرهابية التي تستهدف لبنان الشقيق الذي حقق انتصارات عظيمه بمواجهة اسرائيل عبر مقاومته ، واستهدف السفارة الايرانية بما تمثل ايران من موقع هام في المنطقة بوقوفها ودعمها للشعب الفلسطيني وحقوقه ، وان هذه التفجيرات تصب في خدمة مخططات العدو وتنفيذاً لأجندات خارجية معادية لشعبنا وأمتنا.