الأونروا: نواجه أزمة مالية ولن نستطيع دفع رواتب الموظفين

تابعنا على:   16:43 2013-11-21

أمد / رام الله / وكالات : أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) اليوم الخميس فى بيان لها، أنها لن تكون قادرة على دفع رواتب موظفيها العاملين فى الأراضى الفلسطينية والخارج، بسبب أزمة مالية حادة تعصف بها، بسبب غياب الدعم المالى الدولى لها.

ويأتى هذا التصريح للأونروا، فى أعقاب لاحقاً لإعلانها خلال وقت سابق من الشهر الجارى، تقليص مساعداتها لـ اللاجئين الفلسطينيين فى الضفة وغزة، بسبب عدم كفاية المنح المالية التى تحصل عليها من الدول المانحة.

وكان بيان آخر، صدر مساء أمس عن الوكالة، جاء فيه على لسان مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية جيفرى فيلتمان، أن الوكالة تواجه عجزا بقيمة بمبلغ 36 مليون دولار خلال العام الجارى.

وقال فيلتمان، إن حجم نفقات الوكالة ارتفع بنسبة 120٪ عما كان عليه قبل ثلاثة أعوام، بسبب الأحداث السياسية الجارية فى سوريا، وقطاع غزة على وجه التحديد.

ووفق تقديرات الأونروا، فإن عدد المستفيدين من الخدمات والدعم الذى تقدمه خلال العام 2013 يبلغ قرابة 3 ملايين فلسطينى فى مناطق الشرق الأوسط.

وقال لاجئون فلسطينيون من مخيم الأمعرى فى رام الله، خلال لقاءات متفرقة لهم مع الأناضول، إنهم سيقومون بعمل وقفات احتجاجية اعتبارا من يوم السبت القادم، بسبب التقليصات الآخذة بالتزايد، والتى أثرت على الوضع المعيشى لأبناء مخيمات اللاجئين.

وشهدت مكاتب الأونروا فى المخيمات، إضرابات ليومى أمس الأربعاء واليوم الخميس، بسبب هذه التقليصات التى طالت حجم الدعم المقدم لهذه المكاتب، فيما أشار بعض العاملين، إلى أن الأنروا ستعلن خلال الفترة المقبلة تقليص عدد العاملين فيها.

فى المقابل، شهدت مخيمات أخرى، إضرابات متقطعة خلال الشهر الجارى، باستثناء التعليم والصحة، بهدف الضغط على القائمين على الوكالة للتراجع عن التقليصات فى المساعدات المقدمة لأبناء المخيمات.

وأكد فيلتمان، أن الوكالة ستتخذ مزيداً من الإجراءات التقشفية، فى مكاتبها المنتشرة فى الضفة وغزة، والأردن، وسوريا ولبنان، إن لم تحصل على أموال تسد جزءاً من عجزها الجارى.

يذكر أن الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون، عيّن اليوم الخميس السويسرى بيير كراهينبول مفوضاً عاماً جديداً لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، خلفا لفيليبو غراندى، بحسب بيان صادر عن "الأونروا".