اتحاد لجان العمل الزراعي يطالب بتوفير الحماية للمزارعين

12:52 2013-11-21

أمد/ سلفيت : بحناجرهم الغاضبة وبصوت يملؤه القهر هتف مئات المزارعين ( أرض ، حرية ، سيادة وطنية)، ( يا مجتمع يا دولي الصمت عار مدوي) جاء ذلك خلال الفعالية التضامنية التي نظمها اتحاد لجان العمل الزراعي بالتنسيق مع مؤسسة أناديكم الدولية والتي أنطلقت من ساحة المجلس التشريعي وصولاً الى مقر الأمم المتحدة بغزة، وقد ندد المتظاهرون بصمت المجتمع الدولي على الجرائم التي يرتكبها الاحتلال الصهيوني بحق الشهب الفلسطيني ولا سيما المزارعين وطالبوا المجتمع الدولي وعلى رأسهم بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة بضرورة التحرك لوقف هذه الجرائم ومعاقبة الاحتلال الاسرائيلي على هذه الجرائم كما طالب المزارعون بتوفير الحماية في حقولهم....

وقد تم توجيه رسالة الى المجتمع الدولي توضح مطالب المزارعين في الحماية وحظر الانتهاكات والاعتداءات الاسرائيلي بحقهم الى جانب تحميل المجتمع الدولي والامين العام بان كي مون مسئولية أي اعتداء جديد بحق المزارعين. وقد تم قراءة الرسالة ومطالب المزارعين بعدة لغات ( العربية، الاسبانية، الفرنسية، الانجليزية) وذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقد امام مقر الأمم المتحدة... وفي ختام الفعالية التقى ممثلين عن اتحاد لجان العمل الزراعي ومؤسسة أناديكم ممثل الأمين العام للأمم المتحدة وسلموه رسالة موجهة للأمين العام، وقدم ممثل الاتحاد/ سعد الدين زيادة تلخيصاً للمعاناة التي يواجها الفلسطينيون في فلسطين وخاصة في قطاع غزة مطالبا الأمم المتحدة أن تتعاطى مع هذه المعاناة أنها قضية سياسية بالاساس قبل أن تكون مشكلة انسانية سببها الرئيسي والوحيد الاحتلال الاسرائيلي لفلسطين وشدد زيادة على ضرورة تفعيل القانون الدولي والتعامل مع اسرائيل كدولة محتلة يسري عليها القانون الدولي ويجب أن تخضع للمسائلة والمحاسبة..

كما تم أيضا الالتقاء بالمفوض السامي لحقوق الانسان في فلسطين وتسليمه رسالة موجهة للمجتمع الدولي، وطالب ممثل اتحاد لجان العمل الزراعي ومؤسسة اناديكم بضرورة تفعيل القانون الدولي الانساني والقرارات الدولية بهذا الصدد من اجل انهاء معاناة الفلسطينيين والتي لا تنتهي الا بانهاء الاحتلال الاسرائيلي للأراضي الفلسطينية وأعربوا عن أملهم بتفعيل القانون الدولي الانساني وصولا الى معاقبة الاحتلال الاسرائيلي على جرائمه بحق الفلسطينيين ولا سيما المزارعين.

اخر الأخبار