مدير أمن طرابلس:الشرطة والجيش أعدا خطة مشتركة مُحكمة لتأمين العاصمة

تابعنا على:   02:45 2013-11-21

أمد / طرابلس / وكالات : أكد العقيد محمد السويسى مدير أمن العاصمة الليبية طرابلس، أن عناصر من جهاز الشرطة ستشارك بنقاط التمركز فى مداخل ومخارج العاصمة طرابلس.

وقال السويسى ، إن الشرطة والجيش أعدا خطة مشتركة محكمة لتأمين العاصمة، مؤكداً أن جميع ما نراه من أفراد الأمن بالطرقات هو الجيش والشرطة فقط.

وأشار السويسى إلى أن الحكومة قامت بتوفير جزء من الإمكانيات، وهو واضح أمام الجميع، وتعهدت بتقديم باقى التجهيزات اللازمة، مؤكداً أن مظاهرة يوم الجمعة القادم سيقع تأمينها من قبل عناصر الشرطة.

يشار إلى أن رئيس المجلس المحلى لمدينة طرابلس دعا إلى مظاهرات سلمية يوم الجمعة المقبل من أجل إجلاء جميع التشكيلات المسلحة من العاصمة.

وأوضح مدير أمن طرابلس، أن قوة الردع والتدخل المشتركة مكونة من أفراد الجيش والشرطة بهدف المشاركة فى تأمين العاصمة.

من جهته، قال مسئول اللواء الثالث مشاة بالجيش الليبى العقيد عبد الباسط رضوان، إن عدد أفراد الجيش المكلف بحماية العاصمة يكفى لتأمينها، لافتاً إلى أن جميع المنافذ جرى تجهيزها بالمقرات والمكاتب اللازمة والآليات العسكرية.

يذكر أن وحدات من الجيش والشرطة قد انتشرت فى طرقات طرابلس ومفترقاتها الاثنين الماضى بهدف تأمينها وحمايتها.