المجلس الأعلى للدفاع اللبنانى يتعهد بمكافحة "الإرهاب"

تابعنا على:   00:38 2013-11-21

أمد / بيروت : أكد المجلس الأعلى للدفاع فى لبنان، خلال اجتماعه ، برئاسة الرئيس اللبنانى ميشال سليمان على العمل الدءوب لـ"مكافحة الإرهاب بكل أشكاله".

وجاء اجتماع المجلس اليوم الأربعاء، إثر التفجير الذى استهدف أمس الثلاثاء، مقر السفارة الإيرانية فى بيروت على يد انتحاريين اثنين، مما أدى إلى مقتل 24 شخصا وجرح 147 آخرين.

وقال بيان رسمى إن المجلس أدان بشدة "العمل الإرهابى الذى طاول لبنان بأسره مستهدفا مقر البعثة الدبلوماسية الإيرانية فى بيروت".

وأضاف البيان أن المجلس شدد "على الموقف الوطنى الثابت بالعمل الدءوب على مكافحة الإرهاب بكل أشكاله".

وقال إن لبنان كان"سباقا فى التصدى لكل محاولات الإرهابيين لزعزعة السلم الأهلى وزرع الفتنة بين اللبنانيين، ونوه بالموقف اللبنانى الجامع برفض الإرهاب والإرهابيين والحرص على الوحدة والتفاهم".

وأشار البيان إلى أن المجلس "اطلع من قادة الأجهزة الأمنية والعسكرية على المعلومات المتوفرة وعلى التدابير الميدانية والإجراءات الأمنية والاستعلامية، التى تقوم بها لكشف المخططين والمنفذين لهذه الجريمة وسوقهم أمام القضاء المختص، وللحفاظ على السلم الأهلى وأمن مقرات البعثات الدبلوماسية ومكاتبها ودور العبادة والمراكز التجارية للحول دون تنفيذ المجرمين مخططاتهم لضرب الاستقرار العام فى البلاد".