مسئول إيرانى يؤكد ضرورة وقف تصدير الإرهاب لسوريا

تابعنا على:   00:17 2013-11-21

أمد / طهران / وكالات : أكد مساعد وزير الخارجية الإيرانية لشئون المنطقة العربية وأفريقيا حسين أمير اللهيان، أن إصرار بلاده على الاستمرار فى دخول العملية السياسية لحل الأزمة السورية.

وقال المسئول الإيرانى فى تصريح صحفى عقب لقائه برئيس الحكومة اللبنانية المستقيلة نجيب ميقاتى ، إنه عبر له عن قناعة بلاده بضرورة وضع حد نهائى لتصدير ما وصفه بـ"الإرهاب" والمسلحين والسلاح إلى الأرض السورية.

وأضاف "عبرنا عن قناعتنا وتأكيدنا بضرورة الحيلولة دون تصدير انعدام الأمن إلى دول الجوار وبطبيعة الحال من بين هذه الدول لبنان، ومن أجل بلوغ هذا الهدف نحن نعتقد أنه ينبغى على كل الدول والأطراف المعنية أن تساعد الدولة السورية فى مجال مكافحة الإرهاب الدامى".

وقال "تحدثنا حول الحادث الإرهابى المدان والمشين الذى استهدف البارحة سفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية فى بيروت، وتحدثنا معه عن كافة الأبعاد المتعلقة بهذا العمل الإجرامى، وقد عبرنا لدولته عن تضامننا القلبى والأخوى مع الحكومة اللبنانية الشقيقة ومع الشعب اللبنانى العزيز تجاه هذه الآلام التى عانى منها من جراء هذا العمل الإرهابى المدان".

وأضاف: "لقد عبرنا عن شكرنا وامتناننا للجهود الحثيثة التى تبذل من قبل السلطات اللبنانية القضائية والأمنية التى تعمل على كشف الملابسات المتعلقة بهذه الجريمة النكراء، وأيضا تحدثنا بشكل مفصل مع حول كافة التطورات الإقليمية".

وتابع: "فى جانب آخر من هذا اللقاء تحدثنا بشكل مفصل حول آخر التطورات المتعلقة بالملف النووى السلمى للجمهورية الإسلامية الإيرانية، وبالمفاوضات السياسية التى تجريها إيران فى جنيف حاليا مع مجموعة دول الخمسة زائد واحد، ومرة أخرى أكدنا على القناعة الراسخة لدى إيران بتوطيد علاقاتها الثنائية مع لبنان الشقيق فى مختلف المجالات وعلى مختلف الصعد".

اخر الأخبار