النضال الشعبي تعقد اجتماعا لكادرها في جنوب الخليل

تابعنا على:   18:01 2014-12-31

أمد / الخليل : أكدت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني أن استمرار عربدات قطعان المستوطنين في مدينة الخليل والاعتداءات المتكررة على ممتلكات المواطنين بحماية قوات جيش الاحتلال الاسرائيلي يعتبر ارهاب دولة منظم مما يتطلب تشكيل لجان الحماية الشعبية للدفاع عن القرى والبلدات.

وأضافت الجبهة خلال اجتماع عقدته لكادرها في جنوب الخليل بحضور عضو اللجنة المركزية سكرتير الجنوب زكي النمورة، أن حكومة نتنياهو ومع اقتراب موعد الانتخابات الاسرائيلية تعمل على فرض رؤية جديدة على الارض لإفشال اقامة الدولة الفلسطينية وخلق الكونتونات والمعازل.

واستعرض النمورة نتائج اجتماعات اللجنة المركزية للجبهة وبالبيان الختامي الصادر عنه والذي ركز على تطوير اساليب العمل والنهوض بالأوضاع النقابية والتنظيمية للجبهة في دوائر العمل الثلاث الضفة والقدس وغزة والخارج.

وقال النمورة ان الاوضاع الفلسطينية الصعبة وانسداد أفق التسوية وخصوصا بعد فشل تمرير المشروع الفلسطيني المقدم لمجلس الامن لإنهاء الاحتلال والذي عطلته الادراة الامريكية من خلال سياسة الترهيب اتي مارستها ضد الدول لعدم تمرير المشروع، يدعو لتوجه القيادة الفلسطينية وبأسرع وقت ممكن للتوقيع على الاتفاقيات والمعاهدات الدولية.

هذا ناقشت الجبهة خلال اجتماعها خطة عملها للمرحلة المقبلة في جنوب الخلي وتفعيل المقاومة الشعبية ضد الاستيطان والجدار.

اخر الأخبار