حارس الزمالك الأسبق يروي تفاصيل الساعات الأخيرة ليوسف محي

تابعنا على:   20:38 2014-12-28

أمد / وكالات : روى سمير محمد علي حارس الزمالك الأسبق تفاصيل الساعات والأيام الأخيرة لحفيده الراحل يوسف محي لاعب الزمالك المعار للاتحاد السكندري.

حيث انتقل إلى رحمة الله يوسف محي لاعب الزمالك المعار إلى الفريق السكندري، بعدما تعرض لحادث سير أثناء عودته إلى القاهرة من الإسكندرية ليل السبت.

وكان يوسف محي مع زميله محمود خالد "شيكا" في طريقهما من الإسكندرية إلى القاهرة، حيث تعرضت السيارة التي ألقتهما إلى حادث في منطقة وادي النطرون.

وقال سمير محمد علي باكيا في تصريحات إذاعية: "قابلته لأخر مرة منذ ثلاثة أيام قبل أن يتجه لملاقاة أصدقائه في نادي الزمالك قبل الرحيل إلى الإسكندرية".

وأضاف "يوسف كان يعشق الزمالك بشكل لا يوصف، فقد أدخلته النادي منذ أن كان عمره سنة واحدة، وبدأ لعب الكرة في صفوف ناشئين الأبيض وواصل مشواره دون أي محسوبية".

يوم وفاته

الحادث أسفر عن مقتل ستة أشخاص من بينهم يوسف محي، فيما كان شيكا من بين المصابين.

يوسف محي الذي أتم عامه الـ19 في شهر مايو الماضي، كان يلعب في مركز الارتكاز، وتم تصعيده للفريق الأول تحت قيادة أحمد حسام "ميدو" المدير الفني الأسبق للزمالك الموسم الماضي بعدما أبدى إعجابا بقدراته.

وأردف جد الفقيد "في يوم وفاته كان يجلس مع الجهاز الفني بقيادة حسام حسن وزملائه بالاتحاد السكندري قبل أن يستأذن للسفر إلى القاهرة لحضور امتحانه بالجامعة يوم الأحد".

واستمر "يوسف يجلس خلف سائق الحافلة الذي نام وهو يقودها فانقلبت، ولسوء حظه انقلبت الحافلة على الجانب الذي يجلس به".

ولم يحصل محي على فرصة اللعب مع الفريق الأول للزمالك في أي مباراة رسمية، ولكنه سجل هدفا رائعا من تسديدة صاروخية في فوز الزمالك الودي على هليوبوليس 5-1 في يناير 2014.

ولذلك اتجه إلى الرحيل إلى الاتحاد السكندري على سبيل الإعارة من أجل الحصول على فرصة المشاركة بناء على نصيحة وحيد كامل مدربه السابق مع فريق الشباب.

وكان وحيد كامل دائم النصح لمحي ومن أكثر المشيدين بموهبة اللاعب الشاب الراحل.

وشبه وحيد كامل أداء اللاعب الراحل بنجم وسط الزمالك السابق تامر عبد الحميد، واللاعب الدولي السابق محمد شوقي، وذلك بسبب امتلاكه نزعة هجومية مع طابع مركزه الدفاعي.

اخر الأخبار