إصابة القيادي في النضال الشعبي عرفات عمرو واعتقالات وإصابات لعدد من المتضامنين

تابعنا على:   18:04 2013-11-20

أمد/ جنين : اندلعت صباح اليوم مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال الإسرائيلي على الشارع الرئيسي المحاذي لبلدة يعبد بمحافظة جنين ، وذلك بعد مسيرة شعبية واسعة نظمتها القوى الوطنية وبلدية وفعاليات يعبد احتجاجا على الهجمة المسعورة التي تتعرض لها البلدة والتي كان آخرها قطع المئات من أشجار الزيتون والتي تعود ملكيتها للمواطنين في البلدة .

واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأربعاء، شابا من بلدة يعبد جنوب جنين وأصابت ثلاثة آخرين برصاص مطاطي، خلال قمعها لمسيرة سلمية عند بوابة يعبد الغربية.

وقالت المصادر إن أهالي البلدة والمزارعين ووفد أجنبي خرجوا بمسيرة سلمية احتجاجا على اقتلاع أشجار الزيتون القريبة من مستوطنة ' مابو دوتان '، الجاثمة على أراضي أهالي القرية ، الأمر الذي قوبل بقمع قوات الاحتلال للمسيرة ، واعتقالها الشاب علي خالد أبو بكر.

وأوضحت المصادر أن قمع المسيرة أسفر عن إصابة عدد من المواطنين والمشاركين في المسيرة حيث أصيب الرفيق عرفات عمرو القيادي في جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في محافظة جنين برصاص مطاطي في الوجه والقدم حيث يتقلي العلاج في المستشفى في مدينة جنين ، كما أصيب في المسيرة عضو المجلس البلدي عطاف بدارنة ، وأحد المتضامنات الأجانب برصاص مطاطي في اليد.

ونددت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في محافظة جنين بسياسات وإجراءات الاحتلال الإسرائيلي العنصرية والعدوانية والهجمة الاستيطانية وما تتعرض له محافظة جنين من مداهمات واعتقالات واعتداءات يومية من قبل الاحتلال وقطعان مستوطنيه ، مؤكدة أن المقاومة الشعبية  هي الرد الطبيعي على ممارسات الاحتلال ، داعية إلى توسيع المقاومة الشعبية بأشكال وأساليب مختلفة وتفعيل النضال الشعبي والجماهيري في التصدي لمخططات حكومة الاحتلال التي تدير ظهرها لاستحقاقات العملية التفاوضية وتعمل على التنصل من التزاماها في محاول مكشفة لتأجيج الأوضاع وتحميل الشعب الفلسطيني تبعات مخططاتها العدوانية والاستفزازية .