استطلاع لـ "واللا": "الليكود" يقوى، لكن كتلة اليمين تضعف

تابعنا على:   15:29 2014-12-27

أمد/ تل أبيب: أظهر استطلاع للرأي أجراه موقع "واللا" الاخباري العبري، أنه بالرغم من أخبار قضية الفساد؛ فإن كتلة "إسرائيل بيتنا" ما زالت محافظة على وضعها واستقرارها.

وأظهرت نتائج الاستطلاع، ان الانتخابات إذا جرت اليوم فإن حزب وزير الخارجية الاسرائيلي أفيغدور ليبرمان سيحظى بـ 10 مقاعد في الكنيست القادمة، بالرغم من البلبلة التي مر بها الحزب مؤخراً بعد الكشف عن الفساد الكبير، حيث ان نائبة الوزير فاينا كرشنباوم هي إحدى المشتبه بهم في القضية، بالمشاركة مع نشطاء بارزين في الحزب.

ولفت الموقع إلى أن جزءاً كبيراً من القضية لم يتم الكشف للجمهور عن تفاصيله بعد، ومن الصعب تقدير كيف يمكن ان يتأثر رأي الجمهور بالتزامن مع التحقيق على سير العملية الانتخابية.

وبيّنت النتائج أيضاً ان حزب "الليكود" يقوى ويحقق 23 مقعداً، خاصة بعد أسبوعين من الضعف للحزب، والتي نشر فيها عدد من التقارير أشارت الى اتساع فجوة الفقر.

لكن الموقع اشار ان قوى اليمين تضعف..

اخر الأخبار