وساطة عالية المستوى لإعادة العلاقة بين أبو مازن ودحلان

تابعنا على:   22:41 2014-12-24

أمد / غزة : كشفت مصادر فتحاوية وقريبة جدا من الرئيس الفلسطيني محمود عباس(ابو مازن)، اليوم الأربعاء، بأن هناك مشاورات وإتصالات عالية المستوى تجري بين أبو مازن والقيادي المفصول من حركة فتح محمد دحلان من أجل ما أسمته " إعادة المياه لمجاريها" في العلاقة التي تربط الرجلين.

هذا ونقلت وسائل اعلام محلية عن مصادر وصفتها بالخاصه بأن قادة في فتح (رفضت الكشف عن أسمائهم) يقومون في الأونة الأخيرة بإقناع الرئيس أبو مازن بالموافقة على لقاء دحلان في أحد العواصم العربية دون أن تسمها وذلك من أجل البدء بإعادة ترتيب البيت الفتحاوي ونبذ الخلافات الداخلية القائمة بين الرجلين والقرارات الأخيرة التي صدرت بحق القيادي محمد دحلان.

وأوضحت المصادر" بأن الرئيس أكد لقادة فتح أنه سيقوم بدراسة هذا الأمر والرد عليهم قبيل الإعلان عن موعد إنعقاد المؤتمر السابع لحركة فتح والمقرر مطلع العام القادم، في حين أكدت المصادر" بأن هناك نوع من " المرونة" أبداها الرئيس محمود عباس تجاه هذا الأمر".

وأكدت المصادر " بأن الأيام المقبلة ستشهد عودة للعلاقة الأخوية التي تجمع الرئيس أبو مازن مع القيادي محمد دحلان، ونجاح الوساطات التي يقوم بها عدد من قادة الحركة في الصف الأول."

اخر الأخبار