تعقيبا على مشروع قرار السلطة لمجلس الأمن..حماس ترفض أي صيغة تنتقص من الحقوق الوطنية

تابعنا على:   21:49 2014-12-22

أمد/ غزة: رفضت حركة "حماس" مساء الاثنين، أي صيغة تنتقص من الحقوق والثوابت الوطنية خاصة بشأن الأرض والقدس وحق العودة، وذلك تعقيباً على الصيغ المتداولة بين قيادة السلطة والأطراف الإقليمية والدولية حول مشروع قرار يصدر عن مجلس الأمن بشأن تحديد سقف زمني لإقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود عام 1967.

وحذرت الحركة في بيان صحفي من الاستجابة لضغوط الأطراف المختلفة التي تسعى - تحت ذرائع مختلفة - لفرض صياغات مخلة بالحقوق الفلسطينية، مع تأكيدها على رفضها لسياسة العودة من جديد إلى مسار المفاوضات العبثية.

وشددت حركة حماس على أن هذه القضية المتعلقة بالموقف السياسي الفلسطيني لا يصح لأي طرف فلسطيني الانفراد بها بل لا بد من التوافق الوطني عليها.

اخر الأخبار