الأشقر يكشف حقيقة اللجنة الوطنية والإسلامية للتنمية والتكافل

تابعنا على:   22:39 2014-12-21

أمد/ غزة : بيّن النائب عن حركة حماس إسماعيل الأشقر حقيقة اللجنة الوطنية والإسلامية للتنمية والتكافل التي يأتي اغلب دعمها من الامارات، وقال إن هذه اللجنة تضم ممثلين عن كل فصيل، ومهمتها تقديم الدعم للفلسطينيين في القطاع.

وذكر أن اللجنة تضم إلى جانبه كلًا من أـشرف جمعة وماجد أبو شمالة عن فتح وجميل مزهر عن الجبهة الشعبية وخالد البطش عن حركة الجهاد الاسلامي.

وقال إن اللجنة شرعت في تعويض الجرحى وذوي الشهداء، ضمن مرحلتين حيث تتضمن المرحلة الأولى دفع 1500 دولار لكل مصاب بحالة خطرة، و700 دولار للمصابين بالحالات المتوسطة، و500 دولار للمصابين بالحالات الطفيفة، متوقعًا أن ينتهي صرف هذه التعويضات خلال الأسبوع الجاري.

ولفت إلى أن العدد الرسمي للجرحى هو 9072، وسيتم العمل على إحصاء عدد الشهداء عبر المراكز والمشافي الصحية للتأكد من أرقامها، من أجل رفعها إلى الامارات والبدء في المرحلة الثانية من المشروع والتي تقضي بتعويض ذوي الشهداء 5 آلاف دولار لكل عائلة شهيد.

وقال الأشقر إن هذه اللجنة إنسانية وليست سياسية، وحركته ترحب بكل دعم مقدم من أي دولة، متوقعًا أن تفتح الامارات المزيد من المشروعات الإنسانية في غزة.

ورفض الأشقر اتهامات الرئيس محمود عباس لحماس بالانحياز للنائب محمد دحلان لوقوفه خلف دعم هذه اللجنة، وقال إن عباس ودحلان سواء لدى حماس فكلاهما من فتح، وحماس لا يعنيها الخلاف الفتحاوي الداخلي.

اخر الأخبار