وزير لبنانى: لايوجد تنسيق بين الأجهزة الأمنية وأخشى الحرب الأهلية

00:45 2013-11-20

أمد / بيروت / وكالات : قال وزير الشئون الاجتماعية فى حكومة تصريف الأعمال فى لبنان وائل أبو فاعور، إن "التنسيق بين الأجهزة الأمنية ليس كافيا بالقدر الذى يحمى لبنان ويشكل له مظلة أمنية وقد ثبت بأنه غير موجود"، (بعد التفجيرين قبالة السفارة الإيرانية فى بيروت.

ورأى أبو فاعور فى تصريح صحفى اليوم أن "الوفاق السياسى هو الذى يحمى ويطلق اليد للأجهزة الأمنية، ويؤمن لها الغطاء السياسى، والمطلوب تشكيل حكومة تؤمن هذا الغطاء السياسى للأجهزة الأمنية".

وأكد أن "تفجير حى الجناح مستنكر ومدان، معربا عن خوفه من أن يكون لبنان دخل فى مرحلة العنف والعنف المضاد"، معتبر أن " الحد الأدنى من الواجب الأخلاقى أن يجلس المسئولون اللبنانيون إلى طاولة واحدة من حوار يحمى لبنان".

وحذر من أن لبنان لا يحتمل العرقنة والأمر قد يقود إلى حرب أهلية والى تفريق اللبنانيين عن بعضهم"، وتساءل "مهما كانت التنازلات من الفرقاء اللبنانيين هل هى أكثر إيلاما وأكثر أهمية من هذه المشاهد الدامية التى نراها؟ فحماية الاستقرار والأمن لا يأتى على قاعدة التنافس".

وأشار إلى أن "حكومة تصريف الأعمال ليست قادرة على حماية البلد وليست كاملة المواصفات على المستوى الدستورى وبالتالى لا تمثل نصابا وطنيا كاملا، لذلك مطلوب تشكيل حكومة مكتملة النصاب الوطنى وتخفف الخطر الأمنى على البلاد.