صورة تعذيب طفل لم يدفع ثمن تذكرة مباراة تغزو صفحات مواقع التواصل

تابعنا على:   22:42 2014-12-19

 أمد/ غزة – عبدالهادي مسلم : يتداول نشطاء موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك", صورة مؤلمة لطفل يتعرض للتعذيب على يد أحد حراس بوابة ملعب المدينة الرياضية شرق خانيونس جنوب القطاع.وقال موقع "الرسالة نت "الذي  تقل الخبر أنه يبدو أن السبب الذي دفع الحارس لتعذيب الطفل بطريقة مهينة, هي دخول الأخير بصورة غير شرعية لحضور المباراة, وعدم دفعه ثمن التذكرة (2 شيكل).

وتساءل القائمون على الموقع الاخباري : هل هذه الطريقة المثلى لمعاقبة الذين لا يدفعون ثمن التذكرة؟ ويعتقدون أن هذا  الأمر هذه المرة بحاجة لوقفة جادة من المسؤولين عن الرياضة, خاصة أنه سبق أن تعرض بعض الزملاء الصحفيين لمواقف محرجة في هذا الملعب بالذات

أحد الصحفيين المعروفين كتب على صفحته على" الفيس "عندما ترى حكومة الوفاق الوطني هذه الصورة ولا تتحرك قيد انملة فهذه مصيبة !! وعندما يرى رجال الشرطة في غزة هذه الصورة  كذلك ولا يعتقلوا ويحاسبوا مرتكب الجريمة بحق هذا الطفل لا يحق لهم ان يطالبوا براتب شهري لانهم لم يؤدوا واجبهم !

وقال معلقون  على صورة هذا الطفل التي غزت مواقع التواصل الاجتماعي "باستثناء ان كان هناك تذاكر او ما شابه فـ هذا يبقى طفلاً صغيراً يجب التعاطف معاه ، وأضاف أن اسلوب التعذيب هذا همجي وانا ادين وزارة الشباب والرياضة والاتحاد الفلسطيني لكرة القدم على هذه الصورة البشعة , تباً لجميع انواع الرياضات التي تنتج مثل هذه الصورة

ومعلق أخر قال هذا الامر لا يحتاج الي وقفة من المسولين الرياضين ولكن ما يجب فعلة هو ان يقوم اهل الطفل بالاتي ان يقومو بضرب بل وتكسير يد ورجل المسؤل المباشر عن اهانة وضرب وتعذيب الطفل وان يقوم اتحاد الكرة بتغير كل مسؤل في النادي حتى يكونو عبره لغيرهم

معلق أخر قال صراحة من حق الحارس أن  يمنع اى حدا من الدخول اذا ما دفع التذكرة ولكن مش بصورة هادا .....طفل زى هادا لما يدخل يحضر المباراة بدون ما يدفع شو بدو يصير .....اعتقد فى اساليب تانية محترمة..وطالب معلق أخر التحقق من الصورة والطفل الذي يتعرض للضرب في أي مباراة

و قال معلق أخر  للضرورة الموضوع فيه لبس وتم توضيح امر الطفل هذا لوالده الي ربطه هيك والولد مختل عقليا ووالد الطفل الان في طريقه لاحد الصحفين هوا وابنه لتوضيح الصورة والشباب الي عالباب بحاولو انقاذه.

اخر الأخبار