إصابة مواطنين بجروح والعشرات بالاختناق الشديد في مسيرة بلعين

تابعنا على:   19:53 2014-12-19

أمد / رام الله : أصيب اليوم الجمعة مواطنان بجروح طفيفة، والعشرات من المواطنين والمتضامنين الأجانب بالاختناق الشديد اثر استنشاقهم الغاز السام، خلال قمع الاحتلال مسيرة بلعين الأسبوعية المناوئة للاستيطان وجدار الفصل العنصري.

وانطلقت المسيرة وفاء لروح الشهيد الوزير زياد أبو عين، وللتأكيد على استمرار الفعاليات الوطنية والشعبية الرافضة للاحتلال والجدار العنصري.

ورفع المشاركون في المسيرة الأعلام الفلسطينية، وصور الشهيد أبو عين، وجابوا شوارع القرية وهم يرددون الهتافات والأغاني الداعية إلى الوحدة الوطنية، والمؤكدة على ضرورة التمسك بالثوابت الفلسطينية، ومقاومة الاحتلال وإطلاق سراح جميع الأسرى والحرية لفلسطين.

وذكر المنسق الإعلامي للجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين راتب أبو رحمة أن قوات كبيرة من جيش الاحتلال الاسرائيلي تمركزت على مداخل القرية بالقرب من جدار الفصل العنصري القديم وقمعت المسيرة ومنعت تقدمها باتجاه الأراضي المهددة بالمصادرة.

وذكر أن مواجهات اندلعت في المنطقة أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط والغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية، ما أدى الى إصابة المقعد راني برناط (34عاما) بقنبلتين غازيتين بالظهر، وشاب آخ برصاصة مطاطية بالساق، إضافة إلى العشرات بحالات الاختناق الشديد.

اخر الأخبار