هولاند: محمود درويش كان مصاباً بمرض لا شفاء منه يسمى الأمل

تابعنا على:   17:56 2013-11-19

أمد/ رام الله - ا.ف.ب: قال الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند خلال لقاء مع المجتمع المدني الفلسطيني، امس، في متحف محمود درويش، قرب ضريح الشاعر الفلسطيني الراحل الذي كتب إعلان الاستقلال الفلسطيني، ان "محمود درويش كان مصابا بمرض لا شفاء منه يسمى الأمل".

وردا على سؤال لطالبتين عبر تقنية الفيديو كونفرنس من المركز الثقافي الفرنسي في قطاع غزة لم تتمكنا من القدوم "بسبب صعوبات التنقل"، اكد هولاند ان "فرنسا مع إعادة فتح المعابر مع قطاع غزة ولكنه تحدث عن "المشاكل الأمنية التي يمكن ان تبرر إغلاقها" من قبل إسرائيل.

وأضاف، "اتفاق السلام يجب ان يشمل غزة يوما ما. في البداية نحن بحاجة لحل بين الفلسطينيين" في إشارة الى الانقسام السياسي الفلسطيني.

وردا على سؤال طالبة جامعية "لماذا لا يعلن حركة المستوطنين كحركة إرهابية" بسبب العديد من الهجمات التي يشنها المستوطنون ضد الفلسطينيين دون عقاب، أجاب هولاند "الإرهاب أمر بغيض يأخذ أرواح الأبرياء" معتبرا ان "الاحتلال أمر آخر. قلت انه يجب ان يتوقف".

اخر الأخبار