بعثة فلسطين تشكر الحكومة السويسرية على عقدها مؤتمر اتفاقية جنيف الرابعة..وتعتبر مقاطعة دول تسيس للمؤتمر

تابعنا على:   16:29 2014-12-17

أمد/ جنيف: وجهت بعثة دولة فلسطين في جنيف الشكر للحكومة السويسرية على جهودها الكبيرة والتي  بدأت يوم 22/7 ، وتكللت بعقد مؤتمر الأطراف السامية لاتفاقية جنيف الرابعة، وذلك بناءً على طلب القيادة الفلسطينية ودعوة منظمة التعاون الإسلامي والجامعة العربية وقرار مجلس حقوق الإنسان في جلسته الخاصة وقرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة ذات الصلة..

 وكذلك فإن البعثة تثمن عالياً المشاركة الواسعة للدول الأطراف في هذا المؤتمر والجهد الذي قامت به المجموعات الجغرافية والسياسية وجمعية الصليب الأحمر و الاونروا والأمم المتحدة حيث قادت هذه الجهود إلى نجاح المؤتمر وصدور إعلان بالإجماع يؤكد على انطباق الاتفاقية على ارض دولة فلسطين.

 وكذلك تعهد الأطراف السامية احترام هذه الاتفاقية بما في ذلك إلزام الدولة القائمة بالاحتلال بمسؤولياتها  لحماية المدنيين حسب ما جاء في المواد 2و3و29 من اتفاقية جنيف الرابعة وضرورة إنفاذ الاتفاقية وخصوصاً البنود 146 و147 و 148، وقيام الدول الأطراف باتخاذ الإجراءات العقابية بحق الدول التي تنتهك الاتفاقية.

 وكذلك ضرورة احترام الرأي الاستشاري الصادر عن محكمة العدل الدولية عام 2004، وقرار الجمعية العامة باعتماده وعدم مشروعية الجدار والاستيطان ومصادرة الأراضي وكذلك رفض سياسة الإغلاق والحصار غير القانونية واستهداف المدنيين والممتلكات الخاصة والعامة وكذلك الأشخاص والأعيان المحميين قانونا إضافة إلى وقف الاعتقال التعسفي والانتهاكات بحق المعتقلين والموقوفين وعدم جواز نقلهم إلى ارض الدولة القائمة بالاحتلال.

وشددت البعثة على أن مقاطعة بعض الدول للمؤتمر يعتبر تسييسا لقواعد القانون الدولي وتشجيعا لإسرائيل القوة القائمة بالاحتلال بالاستمرار في انتهاكاتها للقانون الدولي الإنساني في دولة فلسطين المحتلة.

وتؤكد البعثة أن دولة فلسطين أنها ستتابع تنفيذ هذه الالتزامات خلال الفترة القادمة مع البلد الوديع سويسرا وباقي الأطراف السامية  بكل الوسائل المتاحة قانونا لإلزام القوة القائمة بالاحتلال بتنفيذ التزاماتها واتخاذ كافة الإجراءات القانونية المتاحة بحقها

اخر الأخبار