عبد الهادي خلال لقائه السفير الروسي بدمشق الرئيس عباس يدعم الجهود الروسية لحل الأزمة السورية

تابعنا على:   17:14 2014-12-16

أمد / دمشق : التقى السفير أنور عبد الهادي مدير الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية مع سعادة السفير عظمة الله كولمحمدوف سفير جمهورية روسيا الاتحادية في دمشق وبحث السفيران آخر تطورات الاوضاع في المنطقة , وشرح السفير عبد الهادي حجم الضغوطات التي تتعرض لها القيادة الفلسطينية والرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين من أجل قرار القيادة الفلسطينية التوجه لمجلس الأمن لاستصدار قرار أممي بانهاء الاحتلال الاسرائيلي للاراضي الفلسطينية , كما شرح السفير عبد الهادي أوضاع المخيمات الفلسطينية في سوريا وأكد أننا مازلنا نبحث عن سبل للحل تؤدي إلى خروج المسلحين من مخيم اليرموك واخلاء المخيم من السلاح والمسلحين, وشكر السفير عبد الهادي وقوف روسيا إلى جانب حقوق الشعب الفلسطيني ودعم روسيا للموقف الفلسطيني بالتوجه إللى مجلس الامن.

وبخصوص الأزمة السورية كانت وجهات النظر متطابقة بالترحيب بمبادرة ديمستورا , وأكد عبد الهادي ان الرئيس عباس مع الجهود الروسية الحثيثة التي تسعى إلى حل الازمة السورية سياسياً من خلال طرحها لمبادرتها الأخيرة لحوار سوري سوري على اساس وحدة سوريا ومكافحة الارهاب.

من جهته أكد السفير الروسي أن روسيا ستكون إلى جانب الشعب الفلسطيني في مجلس الأمن وستصوت لصالح القرار من أجل انهاء الاحتلال الاسرائيلي, وبخصوص الأزمة السورية وان المبادرة الروسية تعتبر الأنسب في طريق الحل للأزمة السورية دون أي تدخلات خارجية, ونحن سنعمل لجمع جميع الأطراف لادارة حوار بناء بين مكونات الشعب السوري.

اخر الأخبار