حماس : يجب اسقاط عباس بتهمة الخيانة العظمى وتقديمه للمحاكمة الفورية

تابعنا على:   16:33 2014-12-15

أمد/ غزة : دعا  القيادي في حركة حماس  يحيى العبادسة لإسقاط عباس بتهمة الخيانة العظمى ومحاكمته فوراً، مؤكداً أنه لم يعد شريكاً وطنياً حقيقياً.

وقال العبادسة في تصريح له اليوم الاثنين :"أطالب حركة حماس لجمع الجهود لإسقاط عباس بتهمة الخيانة العظمى للشعب الفلسطيني وتعرض مصالح الشعب للخطر بإدامة الانقسام ومنع الوحدة الوطنية الفلسطينية ومعاقبة قطاع غزة بحصاره والتعاون مع الاحتلال في منع الاعمار والتعاون مع الجهات الخارجية في محاصرة قطاع غزة من الخارج".

وأضاف العبادسة:" عباس لا بد أن يحاكم بتهمة الخيانة العظمى باعتبار كل ما يؤديه يمثل خيانة بكل معنى الكلمة كاملة الأركان فيما يتعلق بمصالح شعبنا الفلسطيني وحقوقه الوطنية".

أكد العبادسة بأن اعلان السلطة استمرارها في التنسيق الأمني مع الاحتلال بعد مقتل الوزير أبو عين هو تأكيد بأنها تقدم الخدمة الأمنية مقابل الحفاظ على رأسها وأن تبقى تتنعم بأموال الشعب الفلسطيني.

وأضاف العبادسة " بأننا أمام حالة من الارتزاق لا تختلف عما كان يقوم به جيش لحد ورابط القوى في التاريخ الوطني الفلسطيني بتغليف الخيانة والعمالة بغلافات وطنية ضمن مفهوم المصلحة الفلسطينية".كما قال

وتسأل العبادسة أين هذه المصلحة في التنسيق الأمني ومن خلالها يتم تسليم المقاومين للاحتلال و منع قيام الانتفاضة والوقوف وجه الشعب الفلسطيني، مضيفا "هذه خيانة بكل معنى الكلمة".

ونوه العبادسة بأن عباس يعلم بأن ثمن وقف التنسيق الأمني ألا يبقى رئيساً للسلطة وأن تتفكك قيادته السياسية الحالية، مضيفا بأن عباس يعمل لمصالحه الخاصة ولا علاقة له بمشروع وطني ولا علاقة له بالشعب الفلسطيني.

حول التوجه للأمم المتحدة أكد العبادسة بأنه لا يختلف عن منطق التنسيق الأمني في رهن موضوع الدولة الفلسطينية والاستقرار لنهج تفاوضي جديد والدخول في متاهات جديدة من خلال الأمم المتحدة.

 

وأضاف العبادسة بأن الاستقرار لا يتحقق إلا بالنضال الحقيقي الذي يحاربه عباس بالتنسيق الأمني، موضحا بأن عباس يسير في عبثية جديدة هدفها أن يعيش الشعب في فراغ والبحث في السراب دون أن يتحمل واجباته تجاه الشعب الفلسطيني.

 

اخر الأخبار