مكافحة الانفاق بالجيش الاسرائيلي تكشف تفاصيل نفق حانيونس

تابعنا على:   23:41 2013-11-18

أمد/ تل أبيب : كشفت وحدة تسمى مكافحة الأنفاق في الجيش الإسرائيلي أن الجيش تمكن من كشف نفق العين الثالثة "شرق خانيونس" بعد الحصول على معلومات استخبارية وصفها بـ "المؤكدة".

ونشر تقرير أعدته صحيفة "معاريف" العبرية معلومات عن وحدة مكافحة الأنفاق التي أسسها الجيش عام 2005، والتي زاد عملها مؤخرا على الحدود مع قطاع غزة لمكافحة الأنفاق المنتشرة هناك.

ونشط عمل وحدة مكافحة الأنفاق بعد تقديرات رسمية للجيش بأن النفق الذي كشف شرق خانيونس ويمتد حتى مستوطنة العين الثالثة ليس الوحيد بل يُعتقد بوجود أنفاق أخرى يجب العمل لاعتراضها وتدميرها.

وذكرت "معاريف" في تقريرها نقلاً عن مسئول في وحدة مكافحة الأنفاق إلى أن كشف النفق تم بعد معلومات استخبارية وردت لوحدة "يهلوم" عن نفق غامض يخترق الحدود الشرقية ويصل منطقة العين الثالثة.

وبينت أن الكشف عن النفق استغرق وقتا كبيرا، بمشاركة مركزية من قطاعات مختلفة في الجيش أبرزها وحدة تسمى "البدوية"، موضحةً أنه أجرى فحوصات موسعة على التربة.

وأوضحت أن الفحص الشامل والمسح الجغرافي الذين أجرتهما وحدات الجيش (الاسرائيلي) أديا إلى اكتشاف "تغير طفيف" في احدى المناطق ما سهل كشف النفق القادم من غزة.

ويعتقد الجيش أن حفر الأنفاق يأتي لتنفيذ هجمات وعمليات اختطاف للجنود التي تعمل في محيط قطاع غزة.

وتتعقب وحدة مكافحة الأنفاق أي نشاط يجري تحت الأرض لمنعه من التقدم داخل الأراضي المحتلة.

وبينت الصحيفة أن وحدات الجيش -خاصة الوحدة البدوية- بدأت تركز وتعلم أفرادها آليات البحث عن الأنفاق، وفقا للمعطيات التي ظهرت في النفق الأخير.

اخر الأخبار