مصر والأردن تدعوان لتذليل العقبات أمام إحياء السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين

تابعنا على:   22:07 2014-12-11

أمد/ عمان:  عقد الرئيس المصرى عبدالفتاح السيسى جلسة مباحثات، اليوم الخميس، مع الملك عبدالله الثانى بن الحسين فى قصر رغدان بعمان، ودعا الجانبان جميع القوى والأطراف الدولية المؤثرة إلى العمل على تهيئة الظروف الملائمة لإحياء مفاوضات السلام بين الجانبين الفلسطينى والإسرائيلى، وتذليل كافة العقبات التى تقف حائلًا أمام استئناف المفاوضات وفقًا لحل الدولتين وقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية.

وقال السفير علاء يوسف المتحدث الرسمى باِسم رئاسة الجمهورية في مصر، بأن الزعيمين عقدا جلسة ثنائية تبعتها أخرى موسعة بحضور عدد من كبار المسئولين وأعضاء وفدىّ البلدين.

 وأوضح أن الرئيس أشاد بمواقف الأردن الداعمة لمصر ولإرادة شعبها منذ ثورة الثلاثين من يونيو، مشيرًا إلى أن هذه المواقف المشرفة والأخوية ليست غريبة على المملكة الأردنية الشقيقة وقيادتها الوطنية، التى تبدى دائمًا مساندة ودعمًا لمصر، بما يمثل نموذجًا للعلاقات بين الدول العربية، التى يتعين أن تجمعها وحدة الصف لمواجهة التحديات المختلفة.

وقد أكد الملك عبد الله الثانى دعم الأردن الكامل لمصر ودورها المحورى الهام فى محيطها العربى والإقليمى، بما يصب فى خدمة قضايا الأمة العربية وتعزيز مسيرة العمل العربى المشترك.

 وأضاف يوسف، أن المباحثات شهدت تأكيدًا على الحرص المتبادل بين مصر والأردن لتعزيز علاقاتهما الثنائية فى مختلف المجالات والارتقاء بها إلى آفاق أرحب، بما يساهم فى تحقيق آمال وطموحات الشعبين الشقيقين، ولاسيما على الصعيدين السياسى والاقتصادى.

وأوضح أن اللقاء استعراض عددا من مستجدات الأوضاع الإقليمية والدولية، لاسيما فى أعقاب الزيارة، التى قام بها ملك الأردن إلى واشنطن مؤخرًا، والمباحثات التى أجراها ملك الأردن مع المسئولين الأمريكيين، حيث تم تبادل وجهات النظر والرؤى بشأن آفاق جهود السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، والتطورات على صعيد مشروع القرار العربى المرتقب تقديمه إلى مجلس الأمن لإنهاء الاحتلال الإسرائيلى فى غضون فترة زمنية محددة.

اخر الأخبار