المالكي يعقد اجتماعا طارئاً مع اعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد لدولة فلسطين

تابعنا على:   19:27 2014-12-11

أمد/ رام الله : رداً على اغتيال الوزير زياد ابو عين، عقد وزير الخارجية د.رياض المالكي اجتماعا طارئاً مع  اعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد في دولة فلسطين، في مقر وزارة الخارجية في رام الله بعد ظهر اليوم 11-12-2014 ، حيث وضعهم في آخر التطورات السياسية في الارض المحتلة و جريمة الاغتيال الجبانه للوزير ابو عين اثناء مشاركته في فعالية بتشجير الاراضي المصادرة من قبل سلطات الاحتلال و قطعان مستوطنيه، رغم وجود قرار بازالة هذه البؤرة الاستيطانية العشوائية منذ العام 2012، حيث تتنكر السلطات التنفيذية التابعة للحكومة الاسرائيلية من تنفيذ هذا القرار، بالاضافة الى استمرار ومواصلة قطعان المستوطنين المتواجدين في هذه البؤرة بالاعتداء على المواطنيين الفلسطينيين العزل و ممتلكاتهم و حياتهم اليومية.

و طالب المالكي أعضاء السلك الدبلوماسي بضرورة دعوة دولهم لاتخاذ الاجراءات الفاعلة ردا على جريمة الاغتيال وعدم الاكتفاء بالادانة و الاستنكار لوقف الوضع الخطير في الارض المحتلة جراء استمرار الاتنهاكات الاسرائيلية المتواصلة بحق ابناء الشعب الفلسطيني و قيادته و ممتلكاته و المتمثلة بسياسة الاستيطان و بمصادرة الاراضي و الاعتداء على الممتلكات و المقدسات الاسلامية والمسيحية و مطالبة المجتمع الدولي و المؤسسات الدولية و الحقوقية باجراء تحقيق دولي في هذه الجريمة النكراء التي تمت أمام أعين العالم، مشدداً على اصرار القيادة الفلسطينية على  محاسبة اسرائيل على جرائمها بحق ابناء شعبنا الفلسطيني .

ووضع المالكي أعضاء السلك الدبلوماسي بمجريات التقرير الطبي الذي خرج بمشاركة المملكة الاردنية الهاشمية و وجود أطباء اسرائيليين و الذي ينفي ادعاءات سلطات الاحتلال الاسرائيلية.

كما أشار المالكي أن القيادة الفلسطينية مستمرة في انعقاد دائم بتوجيهات من السيد الرئيس و الذي للنظر في كافة الاجراءات و القرارات التي ستتخذها القيادة الفلسطينية جراء هذه الجريم النكراء و كذلك اتخاذ القرارات الحاسمة في مختلف القضايا ذات الصلة بالتوجهات الفلسطينية في مجلس الامن و المحافل الدولية من أجل انهاء الاحتلال بكافة اشكاله و انهاء معاناة الشعب الفلسطيني جراء هذا الاحتلال الذي طال أمده.

و شدد على ضرورة العمل و بشكل جاد على الزام اسرائيل بالقانون الدولي و الانساني و اتفاقيات جنيف، حيث ان اسرائيل تتصرف و كأنها دولة فوق القانون و غير قابلة للمحاسبة من قبل المجتمع الدولي، و طالبهم بدعم التوجهات و القرارات الفلسطينية التي سيتم اتخاذها في الايام القريبة القادمة ، ذلك من أجل احلال السلام العادل و الشامل في الارض المحتلة و منطقة الشرق الاوسط .وفي النهاية دعا المالكي اعضاء السلك الدبلوماسي لتقديم واجب العزاء للشهيد الوزير زياد أبو عين في مقر المقاطعة في مدينة رام الله.

+

اخر الأخبار