بحضور الرئيس ورئيس الوزراء جموع المشيعيين تودع الشهيد ابو عين

تابعنا على:   17:01 2014-12-11

أمد/ رام الله – البيرة : شيع الاف المواطنين والقيادة الفلسطينية جثمان الشهيد الوزير زياد أبو عين عضو المجلس الثوري لحركة فتح ورئيس هيئة شؤون الجدار والاستيطان.

وانطلق موكب التشييع الرسمي والشعبي من مجمع فلسطين الطبي بمشاركة آلاف المواطنين الذين هتفوا بالعبارات الغاضبة التي تدين جريمة اغتيال أبو عين، وتطالب بتوفير حماية دولية لشعبنا.

ووصل الموكب تجاه مقر الرئاسة حيث اجريت له مراسم تشييع رسمية، أدى خلالها الرئيس محمود عباس وآلاف المواطنين والمسؤولين صلاة الجنازة بعد ظهر اليوم الخميس على جثمان الشهيد أبو عين في باحة مقر الرئاسة بمدينة رام الله.

كما شارك في التشييع وأداء صلاة الجنازة رئيس الوزراء رامي الحمد الله، وعائلة الشهيد، وعدد من أعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، واللجنة المركزية لحركة فتح، وعدد من مستشاري الرئيس وطاقم مكتبه، وعدد من كبار المسؤولين العسكريين والأمنيين، والعلماء ورجال الدين.

وعزفت الموسيقى العسكرية تحية لروح الشهيد، وإلقيت نظرة الوداع على جثمانه، قبل أن يتوجه موكب التشيع الى مقبرة البيرة حيث وري الثرى هناك.

 

اخر الأخبار