الجهاد تدعو لوقف المفاوضات وبناء إستراتيجية وطنية تجمع كل الفصائل

تابعنا على:   17:46 2013-11-18

أمد /غزة :  دعا محمد الهندي، القيادي البارز في حركة الجهاد الإسلامي، الرئيس الفلسطيني محمود عباس بإعلان الانسحاب من المفاوضات التي يجريها مع الجانب الإسرائيلي.

وقال الهندي، خلال حفل نظمته حركة الجهاد الإسلامي، اليوم الاثنين بذكرى حرب السماء الزرقاء :"إن المفاوضات تشكل غطاء رسمياً للاحتلال الإسرائيلي، للاستمرار بعدوانه واعتداءاته العنصرية ضد أبناء شعبنا الفلسطيني وحقوقه الوطنية".

وأضاف الهندي :" المفاوضات لا جدوى منها الآن، ولن تقدم أي شي إيجابي لصالح المشروع والقضية الفلسطينية، بل ستساهم في المزيد من التنازلات وإقامة المزيد من البؤر الاستيطانية على أراضينا المحتلة".

وتابع:" المفاوضات تشجع الاحتلال على مزيد من التهويد والاستيطان وبناء المستوطنات".

كما طالب القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، ببناء إستراتيجية وطنية داخلية تشمل كل الفصائل والقوى الوطنية، بما فيهم حركتي "حماس وفتح" لمواجهة التحديات الإسرائيلية التي تعصف بالقضية والمشروع الوطني.

وقال:" يجب علينا أن نبدأ الآن بخطوات عملية لبناء إستراتيجية وطنية ومشتركة، تكون أكبر من الخلافات الداخلية لمواجهة الاحتلال ومخططاته العنصرية التي تستهدف الفلسطينيين وحقوقهم الوطنية".

 

اخر الأخبار