قطر تنهي وساطتها لإطلاق لبنانيين مخطوفين بعد تسلمها مواطنة قطرية من سوريا

تابعنا على:   10:41 2014-12-08

 قطر , لبنان , الجيش اللبناني , عرسال , خطف جنود لبنانيين , خطف جنود

أمد/ بيروت: ذكرت "الاخبار" اللبنانية، ان "قطر أنهت، رسمياً أمس، وساطتها غير الفاعلة في ملف الأسرى العسكريين". وهي وساطة، بحسب ما قال أحد الوزراء لـ "الأخبار"، "لم تتفعّل يوماً إلا إعلامياً عقب كل اتصال من رئيس الحكومة تمام سلام بأمير قطر تميم بن حمد آل خليفة". وأضاف أن الموفد القطري، السوري أحمد الخطيب، "كان على ما يبدو ينفّذ أجندة قطرية وقد أنهاها"، معتبراً أنه "لم يعد أمامنا الا التفاوض المباشر".

وقد علمت "الأخبار" أن "الخطيب الذي لم يقدّم أو يؤخّر في شيء طوال مدّة توليه الوساطة في ملفّ العسكريين، حضر إلى لبنان قبل أيام في مهمة خاصة بالمصالح القطرية، وهي تسلم ابنة شقيق أبو خليفة العطية أمين السر الخاص في الديوان الأميري القطري، التي توسّط اللواء عباس إبراهيم لدى الأجهزة الأمنية السورية لإحضارها إلى لبنان".

وذكرت المعلومات أن المواطنة القطرية كانت تعيش في سوريا مع والدتها، وأن والدها يتهم الوالدة بخطفها، فتوسط القطريون عبر إبراهيم، وعملت الأجهزة السورية على إرسالها إلى لبنان مع أخوالها، وتم تسليمها للموفد القطري. وفي حين أكّد مسؤول أمني أن "الموفد حاول التوجّه إلى جرود عرسال للقاء خاطفي العسكريين وكان جوابهم سلبياً بعدم استقباله"، أشار مصدر وزاري إلى أنه "لم يسع للذهاب إلى الجرود، ومهمته كانت محددة بتسلّم المواطنة القطرية".

يذكر أن الأجهزة الأمنية اللبنانية كانت قد ألقت القبض قبل أشهر على أبو عزيز العطية، وهو شقيق أبو خليفة، بتهمة تمويل الإرهابيين في جرود القلمون، قبل أن يطلق سراحه عبر اللواء عباس إبراهيم بعد ضغوط من أمير قطر تميم بن حمد آل خليفة.

اخر الأخبار