الوزير المالكي يترأس حفل رفع التمثيل الفلسطيني في كولومبيا لبعثة ديبلوماسية

تابعنا على:   22:12 2014-12-07

أمد/ رام الله :برعاية معالي وزير الخارجية الدكتور رياض المالكي وبحضور العديد من الشخصيات الكولومبية البارزة من ضمنها ممثلة وزارة الخارجية الكولومبية الدكتورة ساندرا سالامانكا مديرة دائرة آسيا، ومرشحة الرئاسة السابقة السيدة كلارا لوبيز رئيسة حزب القطب الديمقراطي البديل اضافة الى العديد من أعضاء مجلسي الشيوخ والنواب والسفراء العرب والاجانب المعتمدين ولفيف من ابناء الجالية الفلسطينية والعربية وممثلي الصحافة، عصر يوم امس في العاصمة الكولومبية بوغوتاه الاحتفال برفع تمثيل فلسطين لبعثة ديبلوماسية.

واستهل الحفل برفع الستار عن اللوحة الجديدة والتي تحمل اسم "بعثة فلسطين الدبلوماسية" تلاه عزف النشيدين الوطنيين الكولومبي والفلسطيني.

وألقى معالي الوزير كلمة بهذه المناسبة عبر فيها عن اصراره على المضي في بذل الجهود الرامية للحصول على الاعتراف الكولومبي الكامل بدولة فلسطين، وان انتزاع هذا الاعتراف يشكل مسؤولية كبيرة وتحديا  لمواصلة العمل لتحقيقه لان فلسطين تستحق الاعتراف بها كشعب وكدولة مستقلة، واضاف ان فلسطين  تعيش زخما سياسيا وموجة من اعتراف البرلمانات الاوروبية والتي كان اخرها  مصادقة برلمانيي اسبانيا وفرنسا على اقتراح يطالب حكومتيهما بالاعتراف بفلسطين كدولة مستقلة، اضافةً للعديد من البرلمانات الاوروبية التي تسعى لتحقيق ذات الهدف معرباً عن ثقته بان كولومبيا التي تربطها علاقات اقتصادية وعسكرية مع اسرائيل سوف تخطو نحو الاعتراف في المستقبل القريب  ليس فقط لتعاطفها مع نضال وقضية الشعب الفلسطيني ولكن تبعا لمبادئها كدولة والتي لن تسمح لها بتجاهل حقيقة شعب يقبع تحت الاحتلال ويناضل من اجل نيل حريته وتقرير مصيره وسوف تأتي اللحظة التي ستقرر بها كولومبيا ما الذي يزن أكثر، القيم والمبادئ او العلاقات والمصالح.

في نهاية كلمته أعرب الوزير المالكي عن أمله بالعودة قريبا للاحتفال برفع الستار عن لوحة "سفارة دولة فلسطين في كولومبيا".

يذكر أن كنغرس جمهورية كولومبيا كان سباقا حين قرر في جلسة له الطلب من حكومة بلاده اﻻعتراف بالدولة الفلسطينية وبانسحاب إسرائيل من اﻻراضي الفلسطينية المحتلة.

اخر الأخبار