الصين تحيي اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني

تابعنا على:   15:51 2014-12-05

أمد/ بكين : أحيت الصين  اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني  يوم الخميس 04/12 في مقر جمعية الصداقة بين الشعوب  وقد حضر عن الجانب الصيني السيد لية جا مين نائب وزير الخارجية الصيني والسيد أركين أمير البك  نائب رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني  ورئيس جمعية الصداقة الصينية العربية ، والسيد فنغ تزو كو  نائب رئيس جمعية الصداقة للشعب الصيني مع البلدان الأجنبية ونائب رئيس جمعية الصداقة الصينية العربية ، إلى جانب العديد من المسئولين من الهيئات الحزبية والحكومية والشعبية ، والعديد من وسائل الإعلام الصينية والأجنبية  وحضر عن الجانب الفلسطيني الأخ سعدي جابر القائم بأعمال سفارة دولة فلسطين وكادر السفارة بالإضافة إلى السفراء والقائمين بالأعمال العرب في بكين وسفير بعثة جامعة الدول العربية والبعثات الأجنبية الأخرى .

في بداية الحفل ألقى نائب رئيس جمعية الصداقة للشعب الصيني مع البلدان الأجنبية ونائب رئيس جمعية الصداقة الصينية العربية نص الرسالة التي وجهها فخامة الرئيس الصيني شي جين بينغ الى الشعب الفلسطيني خاصة باليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني والتي  عبر فيها عن دعم الصين للقضية العادلة للشعب الفلسطيني ودعم  سعيه لاستعادة حقوقه الوطنية المشروعة وإقامة دولة فلسطينية مستقلة تتمتع بالسيادة الكاملة على أساس حدود عام 1967 ، والقدس الشرقية عاصمة لها ، ودعم  توجه فلسطين إلى مجلس الأمن لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي  وكذلك الانضمام  للمنظمات والمواثيق الدولية الأخرى، وأن تحقيق السلام بين فلسطين وإسرائيل ، هو الطموح المشترك للشعوب في جميع أنحاء العالم ،  وعلى المجتمع الدولي أن يقدم مزيدا من العون والمساعدة لتحقيق هذه الغاية ، وان الصين على استعداد للعمل مع المجتمع الدولي  وبذل جهود مستمرة  لتحقيق هذا الهدف.

وألقى الأخ سعدي جابر القائم بأعمال سفارة فلسطين في بكين كلمة شكر فيها الصين حكومة وشعبا على الدعم التاريخي الثابت للقضية الفلسطينية وشكر جمعية الصداقة على تنظيم الاحتفال بهذه المناسبة وشكر الحضور، وعرض ما تقوم به سلطات الاحتلال من جرائم و انتهاكات بحق الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية ومواصلة البناء الاستيطاني الغير شرعي و الهجمة الشرسة على مدينة القدس ومحاولة تهويدها ومواصلة حصار قطاع غزة بعد العدوان الدموي الأخير عليه.

وتم عرض فيلم وثاقي عن القضية الفلسطينية منذ النكبة وما تقوم به سلطات الاحتلال من جرائم ومحاولة مسح الهوية الوطنية الفلسطينية، وقدم عدد من الطلاب الصينيون أغاني وطنية وقصائد للشاعر الراحل محمود درويش.

وقبل الانطلاق بإحياء المناسبة عقد مجلس السفراء العرب في بكين  مؤتمر صحفي برئاسة عميد السلك الدبلوماسي العربي عبد الله السعدي سفير سلطنة عمان والقائم بأعمال سفارة فلسطين سعدي جابر ورئيس بعثة الجامعة العربية وسفير الجزائر حسن رابحي، وقد  حضرته وسائل الإعلام الصينية و الأجنبية ،وأصدر المجلس بيان صحفي بهذه المناسبة وتم عرض أخر مستجدات القضية الفلسطينية وجرائم الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني، وتمت الإجابة على أسئلة الصحفيين.         

اخر الأخبار