جاويش أوغلو: تقارب تركيٌ أميركيٌّ حيال منطقة حظر للطيران في سوريا

تابعنا على:   21:08 2014-12-03

أمد/ بروكسيل - الاناضول: أوضح وزير الخارجية التركي "مولود جاويش أوغلو"؛ أن مواقف كل من تركيا والولايات المتحدة الأميركية، تشهد تقارباً حيال مسألة إنشاء منطقة حظر للطيران في سوريا.
جاء ذلك في معرض رد جاويش أوغلو على أسئلة الصحفيين، في مقر حلف الشمال الأطلسي بمدينة "بروكسل"، حيث يشارك في اجتماعات وزراء خارجية دول الحلف. وأضاف: " إن موقف تركيا واضح جداً؛ إذ ينبغي تكوين سياسة شاملة، كما ينبغي أن تتطابق الأقوال مع الأفعال، واتخاذ إجراءات فعلية وشاملة في أقرب وقت ممكن، خاصة وأن الغارات الجوية التي تشن على مواقع تنظيم داعش ليست كافية ". مشدداً على ضرورة دعم المعارضة السورية المعتدلة والجيش السوري الحر، وعدم تجاهل البعد الانساني في المسألة السوريّة، وإبراز الأهمية الاستراتيجية لمدينة حلب على جدول أعمال الاجتماع.
وأشار جاويش أوغلو، إلى مشكلة وجود المقاتلين الأجانب في سوريا قائلاً: " عندما تندلع مشاكل في منطقة معينة ويتشكل فيها فراغ للسلطة؛ تبدأ المنطقة باستقطاب عدداً من الجماعات الإرهابية، وتبدأ الجماعات الهامشية بالنمو، ثم لا تلبث أن تظهر أخرى جديدة أيضاً، لقد تحدثنا قبل 3 سنوات عن تنامي قوة الجماعات الإرهابية في المنطقة، وللأسف هذا ما حدث فعلاً. كما أن الحالة التي ذكرتها تنطبق أيضاً على الصراع الدائر في المناطق الشرقية من أوكرانيا، أي أن المشكلة التي نشهدها لا علاقة لها بدين أو مذهب أو قومية ".
ولفت وزير الخارجية التركي إلى أن دول الحلف؛ تمتلك وجهات نظر متطابقة مع تركيا؛ حيال ضرورة وضع استراتيجية شاملة ومُلِحَّة لمكافحة الإرهاب، وأن الدول المشاركة في الاجتماعات؛ قدمت مقترحات مختلفة؛ من بينها القيام بعمليات بريّة، واتخاذ كافة التدابير اللازمة كإنشاء منطقة حظرٍ للطيران.

اخر الأخبار