اسرائيل وتركيا تبحثان تزويد قطاع غزة بالكهرباء

تابعنا على:   18:14 2014-12-02

 أمد/ تل أبيب: أفادت القناة الثانية الإسرائيلية أن إسرائيل تدرس الآن نقل توربينات الكهرباء التركية بشكل بري في شاحنة، بحيث تستقر في عدة أماكن في قطاع غزة وتساعد شركة الكهرباء في غزة

وأوضحت القناة أنه في أعقاب الوضع السيء في قطاع غزة بعد عملية "الجرف الصامد" نقلت تركيا مؤخراً طلباً لإسرائيل لإرسال سفينة تحمل توربينات مولدة للكهرباء ترسو على شواطئ القطاع من اجل المساعدة في تزويد الكهرباء، ولكن إسرائيل من جهتها درست هذه الامكانيات وتوصلت لخطر ان الامر ليس ممكناً لعدم وجود بنية تحتية مناسبة في المكان.

وقال مصدر أمني مسؤول ان "إسرائيل أدخلت سولار وأدوية ومواد غذائية لغزة بكميات كبيرة مؤخراً، ومن غير المسموح ترك قطاع غزة يغرق في كارثة انسانية", مؤكداً على أنها "فرصة لتمديد الهدوء في المنطقة ولكي ينعم سكان القطاع وغلاف غزة بالهدوء قليلاً".

وأشارت إلى أن إسرائيل نقلت في الأيام الأخيرة كميات أكبر من العادة من السولار من أجل ان محطة الكهرباء تستطيع ان تستمر في عملها، ومن أجل منع كارثة انسانية في القطاع، وكجزء من الجهود لتقديم المساعدة فقد تم إدخال أكثر من 20 شاحنة اسمنت، اليوم الأربعاء، من أجل إعادة الإعمار.

وذكرت القناة أن نقل المواد يتم بتنسيق مع جهات في الأمم المتحدة من أجل التأكد وصولها للجهات التي تستحقها، وليس لأيدي حماس واستخدامها بأمور عسكرية.

اخر الأخبار