عباس: مهما جرى على الارض نحن ملتزمون بالمفاوضات لنهاية المهلة المحددة

23:09 2013-11-17

أمد / رام الله : اكد الرئيس محمود عباس ان القيادة الفلسطينية ملتزمة بالمفاوضات مع اسرائيل حتى نهاية مدة الاشهر التسعة المقررة لها مهما حصل على الارض.

ونقلت الوكالة الفرنسية عن الرئيس قوله " "نحن ملتزمون بان تستمر المفاوضات لمدة تسعة شهور مهما كانت الوقائع على الارض".

من جهته أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أن عملية السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين ليست مجمدة، لكن على الفلسطينيين القيام بتنازلات للتوصل إلى اتفاق.

ورداً على سؤال لقناة "سي ان ان" الأميركية في شأن المأزق، الذي وصلت إليه عملية السلام، اعتبر نتنياهو أن المفاوضات ليست مجمدة. إننا نجري محادثات".

وأضاف: "لكن الوقت حان للحديث عن تنازلات فلسطينية أيضاً. ومن بينها الاعتراف بالدولة اليهودية".

وتابع رئيس الوزراء الإسرائيلي: "تريدوننا أن نعترف بالدولة الفلسطينية للشعب الفلسطيني. ماذا عن الاعتراف بالدولة اليهودية للشعب اليهودي؟".

وأشار نتنياهو إلى أن "السؤال الحقيقي هو: هل الفلسطينيون يريدون السلام مع إسرائيل؟ هل يريدون دولة محاذية لإسرائيل للاستمرار في النزاع أم يريدون إنهاء هذا النزاع؟".