ليفني: نتنياهو يدير مفاوضات "سرية" لحكومة جديدة..و"قانون القومية" لن يمر

تابعنا على:   20:00 2014-11-30

أمد/ تل أبيب: اتهمت وزيرة القضاء الاسرائيلية رئيسة حزب الحركة تسيبي ليفني رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بانه يدير مفاوضات حول تشكيلة حكومته المستقبلية وراء ظهور وزرائه الحاليين.

وقالت، ان "تعزيز الحَوكمة معناه دفع الاهداف المشتركة لاعضاء الحكومة وليس منع الوزراء من التعبير عن مواقفهم" .

واوضحت ليفني في سياق مقابلة اذاعية ظهر اليوم انها "ستبقى في الحكومة طالما استطاعت منع ما وصفته بتحركات مدمرة وتقديم مشاريع قوانين لا يمكن تحملها من شأنها ان تغير ملامح الدولة".
واضافت ان "مشروع قانون الدولة القومية اليهودية لن يمر وان جميع المداولات حول مضمونة يجب ان تستند الى وثيقة الاستقلال" .

اما وزير الداخلية غلعاد اردان من الليكود فقال انه لا يرى اي سبب حقيقي لحل الحكومة معتبرا، ان هناك جهات في الائتلاف الحكومي لا تحترم مواقف الاغلبية في جمهور المواطنين التي يعبر عنها رئيس الوزراء .
وبدورها اعربت النائبة ميري ريغف من الليكود عن اعتقادها بانه حان الوقت لاجراء انتخابات وقالت انه من المفضل ان تكون قضية مشروع قانون الدولة القومية اليهودية احدى القضايا المحورية لهذه الانتخابات..

اخر الأخبار