القوى والفصائل في لبنان: المخيمات الفلسطينية لن تكون ممراً أو مقراً لأي فتنة تستهدف وحدة لبنان

تابعنا على:   17:50 2014-11-25

أمد/ لبنان: عقدت الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية في لبنان،إجتماعاً طارئاً اليوم الثلاثاء 25/11/2014 في مخيم عين الحلوة بمقر القوة الأمنية المشتركة، وذلك لمتابعة اخر المستجدات على الساحة الفلسطينية واصدرت البيان التالي:-

*وجه المجتمعون التحية لأهلنا الصامدين في فلسطين وخاصة في مدينة القدس الذين يتصدون للهجمة الصهيونية الشرسة التي تهدف إلى تهويد مدينة القدس والأقصى الشريف.

*يبارك المجتمعون العمليات البطولية التي قام بها أبناء شعبنا الفلسطيني البطل في القدس وسائر فلسطين المحتلة والتي تؤكد بأن شعبنا لن يتخلى عن حقه بالدفاع عن مقدساته ومواجهة الإحتلال الصهيوني بكل الأشكال الكفاحية حتى تحقيق اهدافه بالعودة وتقرير المصير وقيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

*أكد المجتمعون حرصهم على أمن المخيمات الفلسطينية واستقرارها ودعمهم لوحدة لبنان وأمنه واستقراره،وتمسكهم بالعلاقة الأخوية اللبنانية - الفلسطينية .

*أدان المجتمعون تحريض بعض وسائل الإعلام على المخيمات الفلسطينية،خصوصاً مخيم عين الحلوة،كما طالب المجتمعون كافة وسائل الإعلام بتوخي الدقة والتزام الموضوعية والمهنية  في تعاطيها مع المخيمات .

*كلفت القيادة السياسية للقوى والفصائل الفلسطينية في لبنان،الأخوة في اللجنة الأمنية العليا لمتابعة ما ورد في وسائل الإعلام عن  دخول بعض المطلوبين  إلى مخيم عين الحلوة .

*اكد الإجتماع على دعم القوة الأمنية والعمل على تعزيز دورها في مخيم عين الحلوة لحفظ  أمن واستقرار اهلنا فيه .

*شددت القيادة الفلسطينية في لبنان على أهمية التواصل والتنسيق مع الدولة اللبنانية بكل مؤسساتها للحفاظ على السلم الأهلي في لبنان واستقرار المخيمات الفلسطينية.

*طالب المجتمعون الانروا والمجتمع الدولي لتقديم الدعم للأخوة النازحين من مخيمات سوريا والتخفيف من معاناتهم،كما طالب المجتمعون الانروا لبذل الجهود من أجل تأمين التمويل اللازم لاستكمال إعمار مخيم نهر البارد.

 

القوى والفصائل الوطنية والإسلامية الفلسطيني في لبنان

اخر الأخبار