البعثة الأوروبية' تدعم جهود الشرطة لإنهاء العنف والتمييز ضد المرأة

تابعنا على:   15:52 2014-11-25

أمد / رام الله : جددت بعثة الشرطة الأوروبية، التزامها بإدانة العنف ضد النساء والفتيات والقضاء عليه، وذلك تزامنا مع اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد النساء والفتيات، الذي يصادف الخامس والعشرين من تشرين الثاني لكل عام.

وأوضحت البعثة في بيان صحفي ، اليوم الثلاثاء، أن هذا الالتزام يعتبر ركيزة أساسية وأولية للاتحاد الأوروبي وللسلطة الفلسطينية، لزيادة تحسين الوضع في مجال العنف الأسري.

وأشارت إلى أنه تم دعم وحدة حماية الأسرة في الشرطة المدنية الفلسطينية، بالتنسيق مع مكتب الأمم المتحدة للمرأة، من خلال توفير المشورة الفنية، وتيسير الأنشطة المتعلقة ببناء القدرات.

وأضافت أنها بدأت مؤخرا مشروعا تجريبيا لإيجاد غرف خاصة لمقابلة الأطفال، في وحدة حماية الأسرة في الخليل، وذلك في مسعى لتوفير مرافق آمنة وسرية ومحترمة لتعزيز ثقة الجمهور، خاصة الأطفال الذين أصبحوا ضحايا للاعتداء، أو للأشخاص المكلفين برعايتهم، والذين يطلبون المساعدة من الشرطة، عند مواجهتهم العنف الأسري، أو العنف القائم على النوع الاجتماعي.

كما دعمت البعثة وزارة العدل في مجال إعداد قانون العنف الأسري، ليكون قانونا عصريا يعتمد على المعايير الدولية.

اخر الأخبار