ادعيس يكرم حفظة ومدرسي القرآن الكريم من محافظة رام الله والبيرة

تابعنا على:   14:37 2014-11-23

أمد/ رام الله : كرمت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية، اليوم الأحد حفظة ومدرسي القرآن الكريم والمتفوقون في التلاوة والتجويد من محافظة رام الله والبيرة وذلك تحت رعاية وزير الأوقاف والشؤون الدينية سماحة الشيخ يوسف ادعيس، وبحضورجمع من حفظة ومدرسي القرآن الكريم وأهالي محافظة رام الله والبيرة.

وأكد ادعيس خلال الاحتفال إن وزارة الأوقاف تضع نصب أعينها خدمة القرآن الكريم ونشره في كل مكان في هذا الوطن المبارك ، موضحاً ان تكريم هذا العدد من حافظي كتاب الله ومدرسيه هو دليل على حرص الوزارة على تعليم ونشر ثقافة قراءة وحفظ القرآن الكريم وأنها تعمل جاهدة من خلال برامجها وخططها على فتح المزيد من مراكز ودور القران الكريم من أجل تربية جيل رباني يضع التعليم الشرعي على رأس اهتماماته .

واشار ادعيس أن فلسطين رغم المعاناة التي تعيشها بوجود الاحتلال الإسرائيلي، إلا أنها أرض النبوات والعلماء والفقهاء وحفظة القرآن الكريم وإنه يجب أن نحمل القرآن الكريم في قلوبنا وعقولنا ومشاعرنا وسلوكنا، ليكون نورا يضيء لنا الطريق نحو أهدافنا لإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف .

وأوصى ادعيس الحضور بضرورة العمل بالقرآن الكريم للرقي بأمتنا لان المسلم لا يستغني عن المصحف الشريف مضيفا أن تحفيظ القرآن لشبابنا وأبناء مجتمعنا واجب ينبغي القيام به، وفضيلة ينبغي التقرب بها إلى الله؛ لأن في ذلك تربية لهم على ما فيه من فضائل، وصقلا لعقولهم لطريق الحق والصواب .

وفي ختام الحفل وزع ادعيس شهادات تكريم على حفظة القرآن الكريم والعاملين بمجال تحفيظ القران

اخر الأخبار