سفارة فلسطين في سلطنة عمان تشارك السلطنة احتفالاتها بالعيد الوطني الرابع والأربعين

تابعنا على:   13:23 2014-11-23

أمد/ عمان : احتفلت سفارة دولة فلسطين في سلطنة عمان بالعيد الوطني الرابع والأربعين للسلطنة  في غمرة الإحتفالات التي تعم البلاد بالنهضة المباركة التي تحققت خلال العقود الأربعة الماضية والتي أسست لبناء دولة حديثة وعصرية .

وقد استهل الحفل بكلمة لسعادة السفير الفلسطيني / أحمد رمضان / هنأ فيها السلطنة قيادة وحكومة وشعباً بالعيد الوطني المجيد وبالإطلالة البهية لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد في كلمته إلى شعبه الوفي في مطلع شهر نوفمبر الحالي التي أحيت في أذهاننا صورة باني نهضة عمان الذي أرسى دعائمها وأطلقها بحكمة وبعد نظر ودراية وعزم حتى تمكنت السلطنة من أن تعبر إلى آفاق التقدم والإزدهار والإنفتاح اقليمياً ودولياً لتغدو محل أنظار العالم بما حققته من أمن وسلام وعلاقات حسن جوار ومساهمة في رأب النزاعات سلمياً .

وأشاد سعادته بالإهتمام الكبير الذي توليه السلطنة لمختلف القضايا العربية وعلى رأسها قضية العرب الأولى فلسطين التي أحاطتها بكل وسائل الدعم وعلى جميع الأصعدة والمستويات سياسياً و اجتماعياً واقتصادياً .

وتطرق سعادته على وجه الخصوص لما تشهده القدس والمقدسات الإسلامية والمسيحية من تهويد واعتداءات يومية وتدمير وطرد ومصادرة أراضي ولما تعاني منه غزة بفعل العقوبات الجماعية والحصار البري والبحري والجوي وتعطل عملية الإعمار وبقاء أهل القطاع  الذين تهدمت بيوتهم دون مأوى، مؤكداً على استمرار صمود الشعب الفلسطيني  رغم كل الظروف ومبيناً مدى الحاجة لأمثال جلالة السلطان قابوس لمد العون ونجدة شعبنا في هذه الظروف الصعبة.

ثم القى الشيخ / رضا / خطيب مسجد العريمي في مسقط / خطبة قصيرة أشاد خلالها بمناقب السلطان قابوس ومآثره وبالحياة الكريمة التي هيأها لأبناء شعبه و بما حققه لوطنه من رقي ونمو واستقرار ورفع الأكف له بالدعاء بدوام الصحة والعافية .

وتكلم الأستاذ / عوض بن سعيد باقوير /  رئيس مجلس إدارة جمعية الصحفيين العمانية / فأثنى على صمود الشعب الفلسطيني في نضاله المتواصل لنيل حقوقه وحكمة وبعد بصيرة قيادته، و استذكر زيارته ووفد جمعية الصحفيين العمانيين إلى فلسطين وما تخللها ، مؤكداً أن القضية الفلسطينية حاضرة دائماً في عقول وألباب العمانيين كافة وأن سياسة السلطنة و خطها الثابت في دعم حقوق الشعب الفلسطيني ونضاله المشروع ستبقى على الدوام راسخة ومستندة لمباديء وتوجيهات صاحب الجلالة السلطان قابوس الذي يضع فلسطين والقدس نصب عينيه و يوفر لها كل وسائل الدعم والمساندة.

ثم أديت أغنية وطنية  بمناسبة العيد الوطني لسلطنة عمان وقرأ عدد من الشعراء الفلسطينيين المقيمين في السلطنة قصائد شعرية مستلهمين الأهمية الكبيرة لهذه الذكرى العزيزة والمناسبة الخالدة.

اخر الأخبار