دمشق ترفع رسميًا سعر البنزين 20%

تابعنا على:   15:27 2013-10-06

أمد/ دمشق:  رفعت السلطات السورية سعر لتر البنزين بأكثر من 20% ليصل إلى مائة ليرة بدلا من ثمانين ليرة أي ما يعادل نحو ثلاثة أرباع الدولار وفقاً لسعر الصرف الرسمي للعملة الأميركية في البلاد.

وتعد هذه الزيادة هي الثالثة من نوعها التي تطرأ على سعر البنزين الرسمي في سوريا خلال العام الجاري، حيث كانت الحكومة رفعت في مارس/آذار الماضي سعر لتر البنزين عشر ليرات من 55 ليرة إلى 65 ليرة، ثم عادت لرفعها في مايو/أيار الماضي ليبلغ سعر اللتر ثمانين ليرة.

وكانت قد رفعت الحكومة خلال الأزمة التي تشهدها البلاد أسعار المحروقات من مازوت وبنزين وغاز الطهي، عدة مرات، مع تبريرها بأن النقص الحاصل مرده إلى أن الأحداث التي تشهدها البلاد تسببت في انقطاع الطرق مما أدى إلى عدم تأمين هذه المواد.

ويبين مسؤولون حكوميون أن الزيادات الحاصلة، والتي تأتي في إطار "هيكلة" الدعم الحكومي على أسعار الوقود، ومنها البنزين -الذي يعد متوفرا بنسب أكثر من غيره- لا تزال دون التكلفة العالمية، وجاءت نتيجة الحرب التي تشهدها البلاد، في وقت تعاني فيه الحكومة من انعدام الموارد جراء العقوبات الاقتصادية وتدهور الظروف الأمنية.

ويوجد في سوريا أكثر من 1.5 مليون سيارة تستهلك ما يصل إلى 15 مليون لتر من البنزين يومياً.