بمناسبة الذكرى السادسة والعشرون لإعلان الاستقلال حفل ثقافي لتراث الفلسطيني في البيرو

تابعنا على:   09:06 2014-11-22

أمد/ البيرو: أقامت سفارة دولة فلسطين في البيرو حفل استقبال ثقافي بمناسبة الذكرى السادسة والعشرون لإعلان الاستقلال، وبمناسبة يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني في مقر النادي العربي الفلسطيني في البيرو بحضور ممثلين عن وزارة الخارجية البيروفية، ورئيس المحكمة الدستورية، ورئيس الرابطة البرلمانية للصداقة البيروفية – الفلسطينية والنائب الأول لرئيس البرلمان، وعضو البرلمان السيد عمر شحادة، واعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد في البيرو، والسفراء العرب، وممثلين عن الأحزاب السياسية والنقابية، وممثلين عن المؤسسات والجامعات وحشد كبير من ابناء الجالية الفلسطينية المقيمة في البيرو.

- والقى د. وليد عبد الرحيم، سفير دولة فلسطين كلمة استعرض فيها تطورات القضية الفلسطينية، وممارسات الاحتلال الاسرائيلي العنصرية ضد أبناء شعبنا، ومحاولاتهم تهويد مدينة القدس مستخدمين عصابات المستوطنين الذين يهاجمون ويحرقون المساجد ويعتدون على الأماكن المقدسة.

واشار الى الأوضاع في مدينة القدس، وطالب دول العالم بالتدخل لوضع اسرائيل امام مسؤولياتها ومحاسبتها على الجرائم اليومية ضد المدنيين الفلسطينيين.

وأكد على الموقف الفلسطيني في التوجه الى الأمم المتحدة للحصول على العضوية الدائمة، وثبات السياسة الفلسطينية بالوصول الى حل على اساس خيار الدولتين بناءً على الخيار الدولي، وقرارات الأمم المتحدة، مشيراً الى التضامن مع شعبنا، وخاصة دول امريكا الجنوبية التي عبرت في الاطار الرسمي والشعبي عن الادانة الشديدة لجرائم الحرب التي ارتكبتها قوات جيش الاحتلال ضد ابناء شعبنا في قطاع غزة.

سفير فلسطين عبر عن تقديره الكبير لمواقف الدعم والتضامن لحكومة وشعب البيرو وكافة القوى والأحزاب التي عبرت تؤكد على حق شعبنا في دولته الفلسطينية المستقلة ذات السيادة وعاصمتها القدس الشريف.

- وتحدث السيد أوسكار اورفيولا هاني، رئيس المحكمة الدستورية في البيرو (من أصول فلسطينية) حيث عبر عن ثبات الموقف الفلسطيني بالتوجه الى الامم المتحدة من اجل ان تلعب دورها الاساسي في دعم الشعوب وحق تقرير المصير، واشار الى اهمية دور ابناء الجالية الفلسطينية. ووجه التحية الى سيادة الرئيس والى ابناء شعبنا في هذه المناسبة الهامة مؤكداً على استمرار التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني.

- السيد دانييل أبو غطاس، عضو البرلمان (من أصول فلسطينية)، ورئيس الرابطة البرلمانية للصداقة البيروفية – الفلسطينية اشار الى دور البرلمانيين في الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني مؤكداً ايضاً على الدور الفعال لأبناء الجالية الفلسطينية في الدفاع عن قضيتهم الوطنية.

- وتحدث السفير سانتياغو ماركوفيتش، مدير دائرة الشرق الأوسط وافريقيا ودول الخليج في وزارة الخارجية ممثلاً لمعالي وزير الخارجية، حيث اشار في كلمته عن دعم البيرو حكومةً وشعباً للقضية الفلسطينية في كافة المحافل الدولية، وأشار الى اعتراف جمهورية البيرو بدولة فلسطين، ودعمت عضويتها في الاونيسكو، وكذلك في الامم المتحدة لتكون دولة فلسطين عضواً كاملاً في المنظمة الدولية.

وابرز السفير ماركوفيتش عن عمق وثبات العلاقات الثنائية بين فلسطين والبيرو وزيارة الرئيس البيروفي الى فلسطين في فبراير الماضي ولقائه مع سيادة الرئيس محمود عباس، والتي أدت الى التأكيد على صلابة وعمق علاقات الصداقة المتواصلة.

- وشارك في القسم الثقافي من الاحتفال، سفيرة نيكاراغوا في البيرو حيث قرأت مجموعة قصائد للعديد من الشعراء الفلسطينين تعبيراً عن تضامن شعب نيكاراغوا مع شعبنا الفلسطيني.

- وتلا ذلك عروض للأثواب الفلسطينية من مختلف المدن والقرى الفلسطينية تعبيراً عن تاريخ وثبات شعبنا في أرضه.

- وشارك ابناء الجالية في عرض للدبكة الفلسطينية مستخدمين الوان العلم الفلسطيني في زيهم، حيث كانت تعبيراً حياً عن استمرار الاجيال في كفاحنا العادل حتى تجسيد الحلم الفلسطيني بانهاء الاحتلال واقامة الدولة.

 

اخر الأخبار