هآرتس: لن يتم التوصل لاتفاق حول ملف ايران النووي بالموعد المحدد

تابعنا على:   13:59 2014-11-21

أمد/ تل أبيب: أشارت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية اليوم الجمعة، إلى أن تقديرات الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية "أمان" تؤكد أن إيران والدول العظمى الست لن يتمكنوا من التوصل إلى اتفاق دائم بشأن البرنامج النووي الإيراني حتى موعد انتهاء المفاوضات المقرر في الرابع والعشرين من تشرين الثاني الحالي.
ونقلت "هآرتس" عن مسؤول إسرائيلي، وصف بأنه مطلع على التفاصيل، قوله إن تقديرات الاستخبارات العسكرية تشير إلى أنه في حال عدم التوصل إلى اتفاق فإن المفاوضات لن تتفجر، بل سيتم تمديدها. يشار إلى أن تقديرات سابقة للاستخبارات العسكرية كانت تشير إلى احتمالات عالية في التوصل إلى اتفاق. ومع ذلك، وبعد القمة الثلاثية التي عقدت في مسقط، عاصمة عمان، بين وزير الخارجية الأميركية جون كيري، ونظيره الإيراني محمد جواد ظريف، وممثلة الاتحاد الأوروبي كاثرين أشتون، بدأت تتغير تقديرات الباحثين في شعبة الدراسات التابعة للاستخبارات العسكرية الإسرائيلية.
وأشار المسؤول نفسه إلى تغير اتجاه التقديرات لدى الاستخبارات العسكرية هذا الأسبوع. وبحسبها فإن من المحتمل أن يتم التوصل إلى تفاهم بين إيران والدول العظمى الست على تمديد المفاوضات لعدة شهور، أو تتم بلورة اتفاق إطار بين الطرفين يتضمن القضايا التي تم التوصل إلى اتفاق بشأنها حتى الآن، ويتضمن أيضا خطوات عملية يقوم بها الطرفان لتطبيق ما تم الاتفاق بشأنه وتحديد مدة زمنية أخرى لبضعة شهور لمواصلة المفاوضات بشأن القضايا المختلف عليها.

اخر الأخبار