رساله الى الاسرائيلين...ماذاتريدون منا ...؟

تابعنا على:   11:13 2014-11-19

د.غسان المصري

لن اخاطبكم مستجديا استجابتكم ..ولن اجعل العاطفة أو الضبابيه منطلقا لتوجيه رسالتي هذه لكم لكن دافعي الحقيقي هو حاجتي لمعرفة الاجابة على سؤال كبير اريد كما يريد جميع الفلسطينيين معرفتها منكم ... ماذا تريدون منا ؟ هل تعلمون بأن الشعب الفلسطيني يستغرب من مواقفكم غير المبرره الرافضه والمعاديه للسلام هذه المواقف التي تتبناها قيادتكم والتي يتحكم بقراراتها وسياساتها فئة يمينية عنصريه متطرفه تزرع التضليل والحقد في عقولكم ونفسياتكم وتحاول انتزاع انسانيتكم التي خلقها الله معكم وتغيير قناعات و رغبات كانت موجوده في السابق لدى الاغلبية عندكم في الشارع الاسرائيلي بالسلام والامن والاستقرار لضمان مستقبل اطفالنا واطفالكم بعيدا عن القتل والدماء التي حرمتها جميع الشرائع والديانات السماويه .
قبل عدوان جيشكم وترسانتكم العسكريه المدمره على غزه وقتل الاف الاطفال والنساء والشيوخ المدنيين ، وعندما كنتم تتابعون من خلال اعلامكم وصحافتكم ما يحدث في المناطق الفلسطينيه بسبب فقدان وقتل ثلاثة مستوطنين معتدين احتلوا اراضينا عنوه وطردوا وشردوا اطفال ونساء العائلات الفلسطينيه الذين كانوا يقيمون في هذه الارض في حدود عام 67، هل نقلت لكم صحافتكم واعلامكم ردة فعل حكومتكم وجيشكم و شاهدتم الاف الجنود من جيشكم وهم يقتحمون منازل العائلات الفلسطينيه وكيف يرهبون الاطفال والنساء ويدمرون ممتلكاتهم ويعيثون الفساد بمحتوياتها ويزرعون الحقد والانتقام لدي جميع الفلسطينيي المؤمنين بالسلام معكم ...هل نقلت لكم صحافتكم احداث ومشاهد الحرب اليوميه التي تشنها ميليشيات المستوطنين المتطرفين في كل يوم وليله على القرى والتجمعات السكانيه الفلسطينيه في مناطق السلطه الفلسطينيه والتي تحرق المساجد وتدمر البيوت والزرع وتسرق الزيتون وتعتدي على المدنيين العزل وتصادر اراضيهم وتشردهم منها تحت حماية جيش الاحتلال التابع لحكومتكم .
هل تعلمون ان رئيس حكومتكم ووزرائه المتطرفين المعادين للسلام والامن والاستقرار يدخلونكم في حظيرة التهميش والتجهيل بما يحدث من وقائع واحداث يوميه ضد المدنيين الفلسطينيين في مناطقهم وبيوتهم ومدنهم تحت ذريعة الامن لكم .. هل امنكم يكون بقتلنا وتجويعنا ومصادرة اراضينا و رزقنا وقوت حياتنا اليومي ،وهل نحن من ياتي اليكم في تل ابيب وحيفا وعسقلان وغيرها لنعتدي عليكم ونهدد حياتكم وامنكم . . ام ان المتطرفين المستوطنين الذين يفتحمون قرانا وبيوتنا ويحرقون مساجدنا ويسعون لقتلنا وتهجيرنا هم من يدمرون الامن والسلام والتعايش بيننا ...هل تعلمون ان نفقات وكلفة جيشكم لحماية هؤلاء المستوطنين المعتدين اعداء السلام تستنفذ ميزانيات دولتكم وتزيد من الضرائب التي تدفعونها لتطوير حياتكم وتشغيل العاطلين عن العمل من الاسرتئيليين الفقراء عندكم ...؟
نحن وافقنا على السلام معكم واعترفنا بدولتكم على اساس التعايش والسلام وحسن الجوار معكم والعالم اجمع تبنى ودعم حل الدولتين بما فيهم حلفيفتكم امريكيا ،واليوم تعمل حكومتكم وتيار المتطرفين اعداء السلام عندكم على نسف وتدمير اساس السلام بحل الدولتين ..هل هذا يحقق لكم الامن والاستقرار ..هل انتم تؤيدون هذا التيار المعادي للسلام وتدعمون اشعال الحرب من جديد بيننا وبينكم ..لماذا هذا الصمت من قبلكم على جميع هذه السياسات المدمره للسلام ، ما يحدث من حرمان الفلسطينيين من اكثر المواقع والاماكن قدسيه عندهم من دخولها والصلاة فيها والاعتداءات والاقتحامات اليوميه للمسجد الاقصى ومحاولات هدمه واحراقه هل هو جزء من مخطط قيادتكم لجركم الى حرب دينيه مدمره لاتحمد عقباها في المنطقه ..الم تسمعوا بردات الفعل التي اقدم عليها فلسطينيين فاض بهم الصبر واحترقت قلوبهم وثارت مشاعرهم من المساس باقدس مقدساتهم واقدموا على الانتقام الفردي من المستوطنين الذين يهاجمون ويعتدون على مقدساتهم .. هل فكرتكم بشجاعه وجرأه لماذا يحدث ذلك ..ولماذا تحشد قيادتكم الجمهور الاسرائيلي وتعبئه نحو الكراهية ومعادات السلام وتضلله من خلال اخفاء الكثيرمن الوقائع و الحقائق اليوميه التي لم يعد الفلسطيني يتحملها ..هل الانتخابات الاسرائيليه القادمه هي التي تجعل نتياهو ووزراءه المتطرفين يتاجرون بمصيركم ومستقبلكم بتدمير السلام بالمنطقه من اجل كسب الاصوات والعوده الى مناصبهم .. قد اعذركم اذا كان صمتكم لانكم لاتعلمون بكل ذلك وان حكومتكم تمارس التعتيم والتضليل ولا تسمح لاعلامكم وصحافتكم أن تنقل لكم هذه الوقائع والاحداث حتى لا تعلموا بها او تشاهدوها ... ولا تنقل لكم سوى اكاذيب واتهامات قادتكم لرئيس السلطه ابو مازن على انه يحرض على قتلكم وانه يقف خلف ردود الفعل الشخصيه والثأريه التي ينفذها الفلسطينيون ضد المستوطنين في مناطق السلطه ... الم تسالوا انفسكم لماذ نتياهو وحكومته وجيشه واموال ضرائبكم تقف خلف مجموعات وميليشيات المستوطنين المتطرفين الذين يسرقون اراضينا ويشردون العائلات والاطفال ويستولون على بيوتهم في اراضينا ومناطقنا ويسعون لتدمير السلام .. . واخيرا نحن نريد السلام وجاهزين دائما وفورا لتنفيذ حل الدولتين ...والسؤال الذي يريده كل فلسطيني منكم .. ماذا تريدون منا .. هل انتم مع السلام ... ان كنتم كذلك لماذا هذا الصمت والسكوت والانجرار خلف تضليل حكومتك واعتداءات مستوطنيكم الذين يريدون توريطكم وجركم الى حرب دينيه تهدد مستقبل اطفالنا واطفالكم ... اجيبونا ماذا تريدون منا ....؟

اخر الأخبار