مستوطنون يجرفون أراضي سلفيت لتوسعة منطقتين صناعيتين

تابعنا على:   11:38 2014-11-17

أمد / سلفيت :قال شهود عيان أن مستوطنين من منطقتي "اريئيل" و"بركان" الصناعيتين غرب سلفيت قاموا بتجريف أراضي تعود لقرى وبلدات حارس وكفل حارس ودير استيا وبروقين؛ وذلك لبناء المزيد من المصانع.

وأفاد الباحث خالد معالي أن المنطقتين الصناعيتين لم تتوقفا يوما عن التوسع؛ ولكن أحيانا يكون بشكل بطيء وبعيد عن وسائل الإعلام.

وأكد معالي أن خطر المناطق الصناعية في سلفيت ليس فقط في  مصادرة وسرقة أراضي المزارعين وتقليص المراعي؛ بل أيضا يشمل تلويث البيئة بشكل خطير؛ حيث ان المصانع تنتج مخلفات كيماوية ومسرطنة يتم سكبها في وديان المحافظة، وعمال المصانع تظهر عليهم بوادر أعراض مرضية تشكل خطورة على حياته على المدى البعيد.

ودعا معالي المؤسسات المحلية والدولية التي تعنى بالبيئة إلى زيارة محافظة سلفيت والاطلاع على حجم المعاناة التي تعانيها المحافظة من الاستيطان والمناطق الصناعية الخطرة.

اخر الأخبار