أبو ليلى: الأردن ستقدم مشروع القرار الفلسطيني لمجلس الأمن خلال أسبوعين

تابعنا على:   23:27 2014-11-16

أمد/ رام الله : أكد النائب قيس عبد الكريم "أبو ليلى" نائب الأمين للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، أن الأردن هي من ستقدم مشروع القرار الفلسطيني لمجلس الأمن، باعتبارها تمثل المجموعة العربية في مجلس الأمن في دورته الحالية، متوقعا أن يتم ذلك خلال الأسبوعين القادمين .

وقال النائب أبو ليلى في تصريح له اليوم الأحد، نحن لسنا بحاجة إلى أصوات لتقديم مشروع القرار الذي ستقدمه الأردن بالنيابة عن المجموعة العربية، وهذا الأمر سيتم خلال الأسبوعين القادمين كما أعلنت القيادة الفلسطينية، موضحا أن جوهر مشروع القرار الفلسطيني هو إنهاء الاحتلال الإسرائيلي على حدود دولة فلسطين المحتلة عام 67 وعاصمتها القدس الشرقية، خلال مدة زمنية معلومة ومحددة".

وأوضح أبو ليلى "إن المشاورات مع القوى الدولية في مجلس الأمن تجري من اجل ضمان الحصول على 9 أصوات المطلوبة "لنجاح" القرار، مستدركا "حتى لو نجحنا بالحصول على الأصوات المطلوبة فإنه من المتوقع ان تستخدم الولايات المتحدة حق النقد الفيتو ضد القرار".

وتابع النائب أبو ليلى "لقد دعونا من فترة وفي أكثر من مناسبة لعدم انتظار النتائج التي يمكن أن يسفر عنها التحرك في مجلس الأمن والتوجه فوراً إلى الانضمام لكافة المواثيق والمؤسسات الدولية خاصة المعنية بإنفاذ القانون الدولي وعلى رأسها ميثاق روما ومحكمة الجنايات الدولية".

اخر الأخبار