عشراوي في ذكرى اعلان الاستقلال: آن الأوان لتجسيد الدولة

تابعنا على:   08:31 2014-11-14

أمد / رام الله : أكدت د.حنان عشراوي عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ورئيسة دائرة الثقافة والإعلام فيها، ، أن العمل جار على أعلى المستويات من أجل استصدار قرار من مجلس الأمن الدولي فيما يتعلق بتحديد سقف زمني لإنهاء الاحتلال قبل نهاية الشهري الجاري.

وأكدت خلال المؤتمر الصحفي الذي دعت له دائرة الثقافة والإعلام في 'م.ت.ف'، بمناسبة ذكرى استشهاد القائد ياسر عرفات ويوم الاستقلال الذي يصادف السبت المقبل، أن إسرائيل تريد تحويل الصراع إلى واقع من المصادمات والعنف بناء على فكر أيدلوجي وممارسات مقصودة لاستفزاز الشعب الفلسطيني، وقالت :"إن إسرائيل باتت في سباق مع الزمن للقضاء على احتمالات السلام".

وعرضت عشراوي جملة الانتهاكات الإسرائيلية المتصاعدة بحق مدينة القدس ومحيطها، والمسجد الأقصى وغيرها من الخروقات، وأضافت: " تسعى حكومة التطرف الاسرائيلية الى تدمير فرص السلام وتعزيز العنف والتطرف وتصر على تحدي المجتمع الدولي وإيجاد حالة من عدم الاستقرار عبر جملة من الانتهاكات والاعتداءات المتعمدة، من خلال تكثيف الاستيطان بشكل مدروس في الضفة الغربية والقدس المحتلة، والاقتحامات المتواصلة لقوات الاحتلال والمستوطنين وأعضاء في الكنيست الاسرائيلي للمسجد الاقصى ومهاجمتهم المصلين بشكل استفزازي ولاعقلاني." منوهة الى اجتماع منظمة التعاون الاسلامي في الرباط والقرارات الهامة الذي اتخذها من أجل حماية المسجد الأقصى والقدس بشطل خاص.

وأشارت عشراوي الى أن إسرائيل كثفت من اجراءاتها العقابية بحق الشعب الفلسطيني، ورفعت وتيرة هدم المنازل وعمليات القتل المتعمد بالذخيرة الحية، والاعتقالات، إضافة الى أصدارها التشريعات والقوانين العنصرية والخطيرة. وقالت "إن محاولة اسرائيل فرض القانون الاسرائيلي على المستوطنات غيرالشرعية الواقعة في الضفة الغربية، يتعارض مع القانون الدولي، و يأتي في سياق محاو

اخر الأخبار